تحدث عن أهمية باب المندب.. الدكتور الزنداني يوجه عبر مأرب برس دعوة هامة لكافة الاطراف اليمنية

الثلاثاء 28 نوفمبر-تشرين الثاني 2023 الساعة 02 مساءً / مأرب برس- خاص
عدد القراءات 2319

قال الدكتور منصور الزنداني أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية بجامعة صنعاء- عضو مجلس النواب، اننا كيمنيين يجب علينا أن ندرك مهما كانت خلافاتنا السياسية الداخلية أهمية مضيق باب المندب.

وكتب الدكتور الزنداني لمأرب برس أنه لا يجب ان نفرط أبدا بسيادتنا على مياهنا الإقليمية وجزرنا البحرية وجرفنا القاري ومنطقتنا الاقتصادية الخالصة سواء في البحر الأحمر أو مضيق " باب المندب " أو خليج عدن أو في بحر العرب لأن أمننا القومي اليمني بكل أبعاده السياسية والأمنية والإقتصادية والعسكرية والاستراتيجية مرتبط ارتباطا وثيقا بها ، وحمايتها واجب وطني على جميع اليمنيين لأننا بذلك نحمي الأمن القومي لليمن ارضاً وشعبا.

ووجه الدكتور الزنداني عبر مأرب برس، الدعوة الى كافة الاطراف اليمنية بأن لا يختلفوا في نظرتهم إلى القضايا السيادية وبالأخص بما له من علاقة مباشرة في قضايا الأمن القومي اليمني ، وكذلك في القضايا المتعلقة بالأمن القومي العربي والإسلامي لأن ذلك هو ما يوحدنا جميعا ، بل إنه من الأسباب الرئيسية لتحقيق المصالحة الوطنية وايقاف الحرب ، وأحد العناوين الأساسية للسلم الإجتماعي على المستوى الوطني وكذلك في علاقاتنا الخارجية الإقليمية والدولية .

وتحت عنوان ''واجب السلطات اليمنية في حماية باب المندب'' : مضيق " باب المندب " بحراً اقليمياً يمنياً سيادتنا عليه ثابتة وفقا لقواعد القانون الدولي أثناء السلم وأثناء الحرب ، والعالم كله معترف لنا بهذه الحقوق السيادية .

واضاف: ''هذا أولا وثانيا : لأن الشعب اليمني يؤمن بأنه جزء لا يتجزاء من أمته العربية والإسلامية كما جاء في نص المادة رقم ( 1 ) في الدستور اليمني : ( الجمهورية اليمنية دولة عربية إسلامية مستقلة ذات سيادة، وهي وحدة لا تتجزأ ولا يجوز التنازل عن أي جزءٍ منها، والشعب اليمني جزء من الأمة العربية والإسلامية ).

 وتابع: ''ولذلك فإننا في اليمن معنيين بحماية أمننا القومي اليمني والأمن القومي العربي والأسلامي أيضا ، وإن لم نقم بتلك المهمة فنحن نخون يمننا ونخون أمتنا العربية والإسلامية ، لأن الغاية من نص المادة الدستورية المشار اليها تؤكد لنا : " بأن اليمن ليس إلا جزء من الكل العربي والإسلامي ومنها ندرك أن مصالح الجزء اليمني هي من مصالح الكل العربي والإسلامي . وبالمقابل فإن مصالح الكل العربي والإسلامي هي مصالح الجزء اليمني " . 

وقال: ''وانطلاقا من هذه المعادلة الدستورية فإن اليمن معني تماما بالأمن القومي العربي والاسلامي ، كما هو معني بالأمن القومي اليمني'' .

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن