الخارجية الأمريكية تحذر النظام الإيراني من الاستمرار في قمع المتظاهرين

الخميس 04 يناير-كانون الثاني 2018 الساعة 11 مساءً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 3410

 

حذرت الخارجية الأمريكية الحكومة الإيرانية بأن لديها "وافر من الصلاحيات" لفرض عقوبات على مسؤولين يقمعون المتظاهرين في إيران.

واتهمت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت الإيرانية بتقييد تدفق المعلومات وحرية التعبير، ومحاولة منع باقي العالم من رؤية القمع.

وقالت المتحدثة إن الحكومة الإيرانية تسجن وتقتل "أولئك الذين يمتلكون شجاعة كافية" للاحتجاج في الشوارع.

وأضافت رسالة الولايات المتحدة لضحايا الحكومة الإيرانية مفادها "لن تكونوا في طي النسيان".

وأشارت إلى أن الولايات المتحدة تدين مقتل وتوقيف أكثر من ألف إيراني "بأشد العبارات".

وأكدت ناورت أن الولايات المتحدة تدعم "الطموحات المشروعة" للإيرانيين، وتدعو حكومة طهران إلى تخفيف القيود المفروضة على المعلومات والسماح بالتظاهر السلمي.

ودخلت المظاهرات الإيرانية يومها السابع، الأربعاء، ومع تواصل الاحتجاجات التي عمت مختلف المدن الإيرانية، ارتفع سقف المطالب، وتزايدت حصيلة القتلى، الذين بلغ عددهم 22 قتيلاً، بحسب أرقام رسمية.

وأقدم المحتجون في بعض المناطق على حرق الحوزات العلمية، التي تخرّج رجال الدين الشيعة أو الملالي الحاكمين في إيران، خاصة في مدينة "خميني شهر" بمحافظة أصفهان.


كلمات دالّة