الفريق «علي محسن» يزور غرفة العمليات المشتركة ومركز المعلومات الوطني بمأرب (صورة)
مأرب برس - متابعات
السبت 14 أكتوبر-تشرين الأول 2017 الساعة 09 مساءً

نائب الرئيس خلال الزيارة

زار نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح ،اليوم السبت، غرفة العمليات المشتركة ومركز المعلومات الوطني في محافظة مأرب، برفقه كلاً من محافظ مأرب اللواء سلطان العراده، ومحافظ الجوف اللواء أمين العكيمي.

واطلع نائب الرئيس خلال الزيارة، على مستوى التجهيزات فيها والمهام التي تقوم بها في تعزيز التنسيق مع الأشقاء في قوات التحالف وبين الألوية والوحدات العسكرية المرابطة في محافظة مأرب والأجهزة الأمنية والشرطوية بالمحافظة بما يساعد في تعزيز الامن والاستقرار ورفع مستوى الأداء- حسب ما ذكرته وكالة سبأ الرسمية.

كما اطلع على مركز المعلومات الوطني الذي تم إنشاؤه مؤخراً في محافظة مأرب بهدف ايجاد قاعدة بيانات موحدة وآلية في كافة الجوانب الادارية لمساعدة القيادات الادارية العليا في اتخاذ القرارات السليمة وعمل الخطط والبرامج الناجحة.

واشاد نائب رئيس الجمهورية بالجهود المبذولة في تطوير وتعزيز الأداء الإداري والأمني والبنى المؤسسية للدولة.. مؤكداً على أهمية التنسيق الفعال بين مختلف الأجهزة والوحدات العسكرية والأمنية من أجل تحقيق وتعزيز الأمن والاستقرار، وأهمية دور قاعدة المعلومات والبيانات في مختلف المجالات المدنية في صناعة القرار والتخطيط السليم الذي يستجيب لاحتياجات الناس والتنمية ويتجنب الأخطاء والعشوائية والتكرار.

وقدم نائب الرئيس الشكر لمحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة على الجهود التي يبذلها والإنجازات التي حققها في المحافظة وللعاملين في غرفة العمليات المشتركة ومركز المعلومات الوطني على الجهود المبذولة.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال