الفاجعة التي هزت العراق والعالم العربي... الآلاف يشيعون ضحايا الزفاف المأساوي. تفاصيل

الأربعاء 27 سبتمبر-أيلول 2023 الساعة 07 مساءً / مأرب برس- وكالات
عدد القراءات 2068

شيع آلاف العراقيين، الأربعاء، لتشييع ضحايا حريق “الزفاف المأساوي” بقاعة أفراح الحمدانية في محافظة نينوي بالموصل، حيث أدى الحريق إلى مصرع وإصابة المئات.

وكان رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، اتخذ مجموعة من الإجراءات العاجلة، إثر حادثة الحريق المؤسف في إحدى قاعات الأعراس في قضاء الحمدانية (بغديدا) بمحافظة نينوى.

وبحسب البيان الصادر عن السوداني؛ أمر السوداني بضرورة تواجد وزيري الداخلية والصحة ميدانياً في محل الحادث، لأجل الإغاثة الفورية للمصابين والإشراف على عمليات الإنقاذ وتقديم المساعدة.

وشدد على ضرورة تبنّي الجهات الصحية المختصة علاج الجرحى والمصابين وتوفير أقصى حالات الرعاية، وحسب متطلبات الحالات للعلاج في داخل العراق أو خارجه.

كما أمر بتشكيل لجنة تحقيقية فورية تباشر على الفور في التحقيق وكشف ملابسات الحادث، للوقوف على الأسباب وكشف نواحي التقصير فيما أفادت التقارير بتوقيف 13 مسؤولا على ذمة الحادث المأوساي.

ووجه أيضا بإعداد الجهات المعنية قائمة دقيقة لضحايا الحادث وذويهم، لضمان حقوقهم القانونية والاعتبارية وتعويضهم مادياً. فيما أعلن السوداني الحداد العام في مؤسسات الدولة كافة، لمدّة ثلاثة أيام، عزاءً في الضحايا ومواساةً لذويهم وأهلهم.

ودعا إلى استمرار الوزارات والمحافظات كافة، بإجراء الكشوفات للبنايات والتحقق من إجراءات السلامة، وتُحمل الجهات المعنية مسئولية أي خلل.

المصدر : العربية