آخر الاخبار

قرارات سعودية بتكليف ثلاث نساء في رئاسة الحرمين الشريفين

الجمعة 29 يوليو-تموز 2022 الساعة 08 مساءً / مارب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 2267

اعلن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس تكليف أحد عشر مساعداً بينهم ثلاث سيدات في الرئاسة ووكالتها لشؤون المسجد النبوي، وذلك تعزيزاً للنقلة التطويرية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي.

وتفصيلاً، انسجمت قرارات الدكتور السديس مع متطلبات المرحلة وإعادة التموضع التي تشهدها الرئاسة العامة في إطار هيكليتها الجديدة لعام 1444 هجرية.

وجاءت قرارات الشيخ السديس كما يلي، تكليف كل من الدكتور سعد بن محمد المحيميد مساعداً للرئيس العام لشؤون المسجد الحرام ووكيلاً لشؤون المسجد الحرام، والدكتور محمد بن أحمد الخضيري مساعداً للرئيس العام لشؤون المسجد النبوي، والدكتور عبد الوهاب بن عبدالله الرسيني مساعداً للرئيس العام للحوكمة والشؤون التطويرية بالمسجد الحرام، والدكتور أحمد بن علي الحذيفي مساعداً للرئيس العام لشؤون الأئمة والمؤذنين

والشؤون التوجيهية والإرشادية بالمسجد النبوي، وعبد الحميد بن سعيد المالكي مساعداً للرئيس العام لمجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة والشؤون الإثرائية، ومحمد بن مصلح الجابري مساعداً للرئيس العام للشؤون الخدمية والفنية والميدانية بالمسجد الحرام، والدكتور نبيل بن محمد اللحيدان مساعداً للرئيس العام للحوكمة والشؤون

التطويرية بالمسجد النبوي. وتضمنت القرارات تكليف عبدالعزيز بن علي الأيوبي مساعداً للرئيس العام للشؤون الفنية والخدمية والميدانية بالمسجد النبوي، والدكتورة فاطمة بنت زيد الرشود مستشاراً ومساعداً للرئيس للشؤون النسائية بالمسجد الحرام، والدكتورة فاطمة بنت عبدالعزيز التويجري مستشاراً ومساعداً للرئيس العام للشؤون النسائية بالمسجد النبوي، والدكتورة العنود بنت خالد العبود مستشاراً ومساعداً للرئيس العام للشؤون التطويرية النسائية بالمسجد الحرام.

وكذلك تم تكليف الدكتور ناصر بن عثمان الزهراني نائباً لمساعد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام ومساعداً لوكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام، والدكتور بدر بن عبدالله الفريح نائباً لمساعد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام للشؤون التوجيهية والإرشادية، ومحمد بن حسن باتي نائباً لمساعد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام للشؤون الميدانية ومساعداً لوكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام للشؤون الميدانية. وعكست القرارات تمكين المرأة وتتويج الشباب

وتعيين قيادات في مناصب عليا وترقية آخرين في مواقع متقدمة في الرئاسة تتضمن مساعدين ومساعدات لدعم القيادات الشابة والابتكار في تقديم الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن، وتحفيز الكفاءات الوطنية الشابة للمضي قدماً في خدمة قاصدي الحرمين الشريفين، واستثمار الازدهار الكبير الذي تشهده منظومة الخدمات في المسجد الحرام والمسجد النبوي برعاية القيادة الرشيدة، وتحقيقاً لرؤية المملكة ٢٠٣٠، وتطبيق معايير الحوكمة والجودة والشفافية في منظومة العمل الإداري والميداني تصدرت الهيكلة التاريخية. وتعد هذه الهيكلة هي الأكبر والأضخم في تاريخ الرئاسة التي تعمل بطموحٍ عال وبشكل دؤوب وبشغف لتعظيم رؤية ٢٠٣٠ المباركة التي رسمت للرئاسة مساراً رائداً في خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما، وذلك يمنح الرئاسة دفعة قوية للعمل بما يتواءم مع تطلعات القيادة الحكيمة -أيدها الله- نحو مستهدفاتها.