اليمن تعلن موقفا رسميا من انقلاب العسكر في السودان

الثلاثاء 26 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 3704

قالت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا انها تتابع بقلق بالغ تطورات الأحداث في السودان.

ودعت وزارة الخارجية في بيان مقتضب جميع الأطراف إلى تغليب لغة الحوار والمصلحة الوطنية العليا، للحفاظ على المكتسبات التي تحققت خلال المرحلة الانتقالية، وبما يلبي تطلعات الشعب السوداني الشقيق في الحياة الكريمة.

وكان القائد العام للجيش السوداني عبدالفتاح البرهان أعلن، في وقت سابق الاثنين، عن تعليق العمل بمواد من الوثيقة الدستورية، ضمن حزمة قرارات شملت إعلان حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء، في انقلاب عسكري جديد.

كما أعلن البرهان تعليق بعض المواد في الوثيقة الدستورية، على الرغم من تأكيدها الالتزام بمعظم موادها، والتمسك باتفاق جوبا للسلام.

وقال البرهان في خطاب متلفز بثه التلفزيون الرسمي الاثنين إن الجيش اتخذ تلك الخطوات بهدف حماية الثورة، والبلاد، واعدا بتشكيل حكومة جديدة.

كذلك، أكد أن السودانيين يرفضون حكم الحزب أو الفرد الواحد، قائلا: "التاريخ يؤكد أن الشعب السوداني رفض أن يحكمه فرد". واعتبر أن القوات المسلحة استجابت لثورة الشباب، مضيفاً: "الثورة ماضية بعزم الشباب والقوات المسلحة ملتزمة بأهدافها".

يذكر أن البلاد كانت شهدت فجرا سلسلة اعتقالات طالت إلى جانب الوزراء قياديين في أحزاب عدة، فضلا عن قوى الحرية والتغيير، ومن ضمنهم ياسر عرمان، فضلا عن مستشار رئيس الحكومة الإعلامي فيصل محمد صالح.

وأعلن قائد الجيش السوداني الفريق أول عبدالفتاح البرهان عن 6 قرارات جديدة للبرهان بينها حل النقابات والاتحادات المهنية.

وكان مكتب البرهان قد أعلن عن عقد مؤتمر صحافي، بعد ظهر الثلاثاء، وذلك غداة إعلانه عدة إجراءات في السودان.

وأكد مسؤول من مكتب البرهان عقد المؤتمر دون إعطاء المزيد من التفاصيل.