آخر الاخبار

طالب برفع الحصار فوراً عن عبدية «مأرب».. بيان هام من مجلس الأمن الدولي بشأن إيقاف الحرب في اليمن و إنهيار العملة.. تفاصيل منتخبنا يواجه مصر في ختام بطولة كرة القدم الخماسية لاتحاد الشباب العربي بـ«القوة 59».. خطوة أمريكية جديدة للتعامل عسكريًا مع إيران "واتس آب" تعلن عن إضافة زر جديد مرتبط بمكالمات الفيديو والصوتية الجماعية.. تعرف عليه النفط وفرنسا ومآرب أخرى.. لهذه الأسباب يزور أردوغان 3 دول إفريقية بوفد كبير ورفيع اسعار النفط ترتفع لمستوى لم يتوقعه أحد..هل يتخطّى 100 دولار للبرميل ؟ الفريق «الأحمـر» يطلع على تطورات العملية العسكرية في شبوة أمريكا تعلن عن مكافأة 5 مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن قيادي رفيع تابع لـ”حزب الله“ في اليمن من الخطوط الأمامية لجبهات جنوب مارب.. العميد ”ذياب القبلي“ يعلن عن انتصارات ميدانية ويؤكد استمرار المعارك حتى استكمال التحرير أول حراك ديبلوماسي لسفير يمني يعرض الجرائم الحوثية بحق محافظة مأرب يقوده د/ سالم العرادة

مركز الإعلام الثقافي CMC يختتم المرحلة الأولى من برنامج "Safe Sisters”

الأربعاء 06 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-عدن
عدد القراءات 2958

أختتم مركز الإعلام الثقافي (CMC) في العاصمة المؤقتة عدن برنامج زمالة “Safe Sisters” للصحفيات والناشطات اليمنيات، والذي إستمر لمدة عام كامل وشمل 28 جلسة تدريبية مع المدربة العربية المعروفة الأستاذة عبير سعدي، والتي تناولت أمن وسلامة المعلومات الرقمية ومهارات القيادة والإدارة.

و هدف البرنامج إلى بناء مجتمع من الصحفيات والناشطات اليمنيات اللاتي يعملن على تعزيز حقوق الإنسان، وخاصة حقوق المرأة من خلال تعزيز قدرات ومهارات ( 20) صحافية وناشطة في مجال الأمن والسلامة المهنية، وبناء شخصياتهن القيادية للمساهمة في الإرتقاء بالرسالة الإعلامية وأساليب المناصرة الفعالة لقضايا النساء.

وشمل البرنامج تدريب نظري وتطبيقي، بأحدث الأساليب التدريبية شاملاً مشاريع تطبيقية للمتدربات، وقد تم دعم المشاركات لتقديم مشاريعهن كلاً في نطاق محافظتها، حيث تنوعت مشاريع المشاركات ما بين تدريب وبناء قدرات النساء، والتوعية بالأمن الرقمي، وانشاء منصات الكترونية متنوعة، ومشاريع مختلفة تخدم النساء .

و قالت وداد البدوي - رئيسة مركز الاعلام الثقافي CMC إن البرنامج ضم 20 مشاركة بين صحافية وناشطة من مختلف المحافظات اليمنية من ذمار وابين ولحج والضالع وعدن وحضرموت وسقطرى وريمة وحجة ومارب وتعز وعمران وصنعاء وأمانة العاصمة وريمه وعمران والمحويت والمهرة والجوف ، وكل المشاركات كانت مشاريعهن ذات اثر في المجتمع الذي قدمت منه وقد تم أختيار فائزتين بهدف خلق التناس الإيجابي بين الأخوات، وإعتبرت إن جميع مشاريع الأخوات قد نفذت بطريقة رائعة رغم الصعوبات والمشاكل.

واضافت البدوي :" فخورة بكل المشاريع التي تم تنفيذها واتوقع مستقبل مشرق لكل المشاركات سوى الإعلاميات أو الناشطات في المجتمع المدني، وسيكون أمامنا مسؤولية مشتركة لإيجاد فرصة والإبقاء على خدمة المجتمع المحلي وفقاً لأولوية الإحتياج.

وفي نهاية البرنامج قامت المشاركات بزيارة لعدد من المؤسسات المدنية العمنية بالقضايا النسوية وتديرها النساء كإتحاد نساء اليمن، و مؤسسة وجود للأمن الإنساني والقمة النسوية، و صحيفة الأيام.

إلى ذلك إستمعت المشاركات لعدد من التجارب في ما يتعلق بالعمل النسوي والتجارب النسوية من خلال مناقشات مع قيادات نسوية كالأستاذة رضية شمشير والأستاذة ليلى الشبيبي تطرقن لعدد من القضايا التي تهم النساء والعمل النسوي في اليمن.

وقد عبرت المشاركات عن سعادتهن بهذه الفرصة، مؤكدات أهمية خلق شراكة وتواصل بين المشاركات من المحافظات المختلفة وبين النساء من مختلف الأجيال.