تدشين العمل في أول مصفاة نفط تعود للقطاع الخاص في اليمن

الجمعة 27 يناير-كانون الثاني 2006 الساعة 09 صباحاً /
عدد القراءات 3629

كشف مصدر مسؤول في مجموعة هائل سعيد انعم التجارية الصناعية ان المجموعة اكملت الاستعدادات الخاصة بتدشين العمل في مصفاة رأس عيسى على البحر الاحمر في مايو (ايار) المقبل كأول مصفاة نفط تعود للقطاع الخاص باستثمارات تبلغ 450 مليون دولار وبطاقة قدرها 60 الف برميل يوميا. واوضح المصدر ان شركة «هود اويل» النفطية التي ستدير المصفاة استكملت كافة الاجراءات الخاصة بتدشين العمل في مايو المقبل وبدعم من مؤسسة التمويل الدولية التابعة للبنك الدولي، منوها الى ان شركة «هود اويل» تمتلك 50 بالمائة من رأس مال المصفاة وتملك شركة «رييانس اند ستريز» الهندية 25 بالمائة، كما سيتم طرح نسبة من الاسهم للمستثمرين المحليين . وسيغطي انتاج المصفاة 90 بالمائة من احتياجات السوق اليمني من المشتقات النفطية فيما سيتم تصدير الكميات المتبقية الى السوق الاقليمية . واشار المصدر الى ان مؤسسة التمويل الدولية ستقدم للمصفاة قرضا بقيمة 45 مليون دولار وتستثمر خمسة ملايين دولار اخرى عن طريق شراء حصة تبلغ 3.7 بالمائة من رأس مال المصفاة، منوها الى ان مستثمرين خليجيين وعربا تقدموا بطلبات ايضا للمساهمة في مشروع المصفاة . وقالت مؤسسة التمويل الدولية ان مشروع المصفاة سيساعد اليمن في الحصول على منتجات نفطية مكررة وبأسعار معقولة، ويقلل من حركة مرور ناقلات النفط بامتداد ساحل البحر الاحمر ما يخفض مخاطر حوادث تسرب النفط، كما ان المشروع سيعزز مساهمة القطاع الخاص في الاستثمارات النفطية .