آخر الاخبار

بحضور دولي من بريطانيا وتركيا وعدة دول أخرى...إستكمال التحضيرات بمأرب لانطلاق المؤتمر الطبي الأول بجامعة إقليم سبأ نقابة الصحفيين تستنكر التحريض ضد مؤسسة الشموع وصحيفة أخبار اليوم وتدعو السلطة الشرعية بمأرب الى التدخل لإيقاف تلك الممارسات عملية نوعية لقبائل محافظة الجوف استهدفت قيادي حوثي بارز ينتمى لصعدة في كمين محكم وحارق السفير اليمني لدى لندن يكشف عن أبرز التفاهمات اليمنية البريطانية حول تعزيز القدرات الدفاعية للحكومة اليمنية وملفات السلام والحرب سلطنة عمان تحتضن مباحثات بين كبار مسؤولي الإدارة الأمريكية وإيران... لتجنب التصعيد بالمنطقة تصعيد عسكري في جبهات جنوب وشمال تعز ولحج وقوات ''درع الوطن'' تدفع بتعزيرات اضافية كبيرة خبر سار.. الشرعية تعلن تفويج ونقل حجاج اليمن عبر مطار صنعاء و4 مطارات اخرى دولية محكمة مصرية تقرر رفع إسم محمد أبو تريكة من قوائم الإرهاب عاجل.. انهيار غير مسبوق للعملة اليمنية أمام الدولار والسعودي ''أسعار الصرف الآن'' أسرع هدف وانجاز شخصي لرونالدو.. أحداث ساخنة شهدها ديربي الرياض بين النصر والهلال

فيها ''الطائر الحزين'' وأشجار ''المانجروف'' النادرة.. توجيهات رسمية لإعلان هذه المنطقة في اليمن ''محمية طبيعية''

الجمعة 12 إبريل-نيسان 2024 الساعة 04 مساءً / مأرب برس-غرفة الاخبار
عدد القراءات 2386

وجه رئيس الحكومية اليمنية الذي يزور المكلا حاليا، أحمد عوض بن مبارك، باتخاذ الإجراءات اللازمة لإعلان منطقة خور امبيخة، بساحل حضرموت، محمية طبيعية وتوفير الحماية والاهتمام اللازم بها واستغلالها سياحيا.

وكلف بن مبارك، خلال زيارته الميدانية اليوم الجمعة، الى خور امبيخة، بمدينة المكلا، وزارة المياه والبيئة بالتنسيق مع السلطة المحلية بمحافظة حضرموت، استكمال الإجراءات للإعلان، وحماية الأراضي المحيطة بها من الاعتداءات.

كما أكد على وضع خطة علمية لاستغلال الموارد الطبيعية لهذا الموقع، وإدارتها بالصورة الصحيحة وتشجيع السياحة البيئية بالمحمية، وتسخيرها لمصلحة حمايتها وتطويرها.

واستمع رئيس الوزراء ومعه وزير المالية سالم بن بريك ومحافظ حضرموت مبخوت بن ماضي، من المعنيين، الى شرح حول ما يمتاز به خور امبيخة من مصادر طبيعية ونادرة، حيث تستوطن فيه بعض الطيور النادرة منها الطائر الحزين الرمادي والبلشون الأبيض وكذلك أشجار " المانجروف " التي تعتبر من الأشجار الإستوائية النادرة، والتي تزدهر في ظروف لا يمكن أن تتحملها معظم الأشجار.