حملة هستيرية حوثية تستهدف 400 معمل لتعبئة مياه الشرب في صنعاء

الثلاثاء 06 ديسمبر-كانون الأول 2022 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس_ متابعات
عدد القراءات 1977

 

 وسَّعت الميليشيات الحوثية من حجم أساليبها الابتزازية لتشمل هذه المرة مُلاك 400 معمل لمعالجة مياه الشرب في العاصمة المختطفة صنعاء، وذلك ضمن حملة إتاوات جديدة استهدفت عدداً من القطاعات الحيوية ومختلف الفئات اليمنية لتمويل جبهات الجماعة ودعم احتفالاتها ذات الصبغة الطائفية.

و أفادت مصادر محلية في صنعاء ، بأن فرقاً ميدانية مدعومة بمسلحين حوثيين تواصل منذ أيام تنفيذ حملات «ابتزاز وجباية»، وهو السيف الحوثي المسلط على رقاب اليمنيين؛ إذ طالت في أول يومين من انطلاقها إغلاق 17 معملاً لمعاجلة مياه الشرب في مناطق متفرقة بصنعاء.

وبينما أدت تلك الحملة إلى إغلاق المعامل بذريعة مخالفتها للقانون وعدم استجابتها لمطالب حوثية بدفع مبالغ مالية دعماً لمناسباتها، عادت الجماعة عقب الإغلاق لتسمح بتشغيل عدد منها، بعد أن فرضت على ملاكها دفع مبالغ مالية.

ونقلت المصادر أن الميليشيات مستمرة بتنفيذ حملتها لاستهداف ما تبقى من مالكي المحطات في مناطق جديدة بصنعاء؛ إذ تفرض الجماعة شروطاً تعجيزية وتطالب بدفع مبالغ لتمويل فعالياتها