بيان هام من حزب المؤتمر وحلفائة بمحافظة مأرب بشأن التطورات العسكرية وعملية "حرية اليمن السعيد"

الخميس 13 يناير-كانون الثاني 2022 الساعة 10 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 5223

 

رحب حزب المؤتمر الشعبي العام وحلفائة بمحافظة مأرب اليوم الخميس بإعلان تحالف دعم الشرعية عن انطلاق عملية "حرية اليمن السعيد" الهادفة لمؤازرة الشعب اليمني وقواته المسلحة ومقاومته الشعبية لتحرير كافة اراضي الجمهورية اليمنية من ميليشيا الحوثي الإيرانية. 

  

ودعت الاحزاب في بيان لها وصل "مأرب برس" نسخة منه كافة القوى السياسية والمجتمعية بان تستشعر المسؤولية الوطنية والتاريخية تجاه شعبنا اليمني ومعاناته المستمرة منذ سبع سنوات جراء التمرد الحوثي، لإنقاذ شعبنا ووطنا من هذا الوباء الطائفي الايراني، بتوحيد الصفوف وجمع الكلمة ودعم المعركة الوطنية بقيادتها الشرعية ممثلة برئيس الجمهورية المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة.

  

وقال البيان: "لقد جسد الأشقاء في السعودية والإمارات منذ الوهلة الأولى ، معنى التلاحم العربي و القومي الأخوي تجاه المنطقة العربية والعالم، من خلال الوقوف ضد المشروع الإيراني الفارسي ومواجهته بعد أن كشفت السنوات الأخيرة وبكل وضوح مدى خطورة هذا المشروع على أمن واستقرار المنطقة والملاحة الدولية"

 

فيما يلي نص البيان:

   

بسم الله الرحمن الرحيم

(بيان)

 

تابع حزب المؤتمر الشعبي العام وحلفائة بمحافظة مأرب مستجدات الساحة الوطنية على كافة المستويات والتي كان آخرها، إعلان تحالف دعم الشرعية عن انطلاق عملية "حرية اليمن السعيد" الهادفة لمؤازرة الشعب اليمني وقواته المسلحة ومقاومته الشعبية لتحرير كافة اراضي الجمهورية اليمنية من ميليشيا الحوثي الإيرانية. 

 

وإننا في المؤتمر الشعبي وحلفائة إذ نرحب بهذا الإعلان، ونتوجه بالشكر الجزيل للتحالف العربي بقيادة المملكه العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، على جهودهم الأخوية الصادقة والمتواصلة في دعم ومساندة الشعب اليمني وقيادته الشرعية في معركتهم ضد مليشيات الحوثي الذي ارتهنت للمشروع الإيراني الطائفي التخريبي.

 

ولقد جسد الأشقاء في السعودية والإمارات منذ الوهلة الأولى ، معنى التلاحم العربي و القومي الأخوي تجاه المنطقة العربية والعالم، من خلال الوقوف ضد المشروع الإيراني الفارسي ومواجهته بعد أن كشفت السنوات الأخيرة وبكل وضوح مدى خطورة هذا المشروع على أمن واستقرار المنطقة والملاحة الدولية.

 

ومع هذه الوقفة الأخوية الصادقة من الأشقاء في التحالف العربي، وخصوصية المرحلة الراهنة ، فإن على كافة القوى السياسية والمجتمعية أن تستشعر المسؤولية الوطنية والتاريخية تجاه شعبنا اليمني ومعاناته المستمرة منذ سبع سنوات جراء التمرد الحوثي، لإنقاذ شعبنا ووطنا من هذا الوباء الطائفي الايراني، بتوحيد الصفوف وجمع الكلمة ودعم المعركة الوطنية بقيادتها الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة.

 

ولقد كان ومايزال المؤتمر الشعبي العام وحلفاءه وقواعد هم بمحافظة مأرب شريكا فاعلا في معركه تحرير اليمن السعيد ، طيلة السنوات الماضية، ومتواجدا في كافة الجبهات، إلى جانب باقي القوى الوطنية المناهضة للمليشيات الطائفية ، ونؤكد استمرار وقوفنا مع الشرعية ومضاعفة الجهود لاستكمال معركة تحرير الوطن واستعادة الأمن والاستقرار لكافة ربوع الوطن الحبيب .

 

كما نتوجه بالشكر والعرفان لقوات العمالقة والجيش الوطني والمقاومة الشعبية، على ما حققوه من انتصارات في شبوة ومأرب، ونوجه التحية لأبطال القوات المشتركه في الساحل الغربي ولكل مقاوم للمشروع الايراني في جنوب اليمن وشماله، ونؤكد لهم جميعا بأن تضحياتهم سيسجلها التأريخ في صفحات من نور .

عاشة اليمن حرة ابية جمهورية  

، والنصر للشعب، 

والخزي والعار للخونة الانقلابيين 

والمجد والخلود للشهداء والشفاء للجرحى

صادر عن المؤتمر الشعبي العام وحلفائة بمحافظة مأرب

بتأريخ 13يناير 2022م

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن