أكثر من 20 يوماً على اختفائه.. هل اعتـقل "وسيم يوسف" في الإمارات بعد هذه المكالمة؟!

السبت 12 يونيو-حزيران 2021 الساعة 01 صباحاً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 5928
 

تساءل الإعلامي الإسرائيلي إيدي كوهين عن سبب اختـفاء الداعية الإماراتي المجــنس والأردني الأصل وسيم يوسف عن حسابه في تويتر، منذ التاسع عشر من مايو / أيار الماضي .

 

وقال إيدي كوهين في تغريدة: (الدكتور وسيم يوسف من ١٩ مايو الشهر الماضي لم يدخل تويتر عسـ.ى المـانع خير مش عوايده يغيب عن تويتر اكثر من ٤ ايام من ٢٠١٢ عسى المانع خير … ؟!).

 

اعتـقــال وســيم يوسف

 

وانتشرت أنباء عن اعتــقــال الأمــن الإماراتي وسيم يوسف بسبب مكالمة تلقاها السفير الاماراتي في الاردن احمد علي البلوشي من نائب في البرلمان الاردني، اخبره الأخير فيها أنّ وسيم يوسف وتصريحاته التي قال فيها إن جواز السفر الأردني لا يشـرفه، تفهم أردنياً على أنه موقف إماراتي ويمثل محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي.

 

وحـذّر النائب السفير الاماراتي من انه اذا اراد الإماراتيون ان تتم زيارة محمد بن زايد لعمّان (جرت في 27 مايو/ايار) بهــدوء ودون احتـ.ـجاج شـعبي اردني، فيجب وقف وسيم فوراً، وهو ما نفــذه الأمــن الإمــاراتي وجرى اعتـقــاله.

 

وكان أعضاء في مجلس النواب الأردني طالبوا في مذكرة نيابية، ســحب الـجــنسية الأردنية من وسيم .

 

وطالب نائب أردني بسحب الجــنــسية الأردنية من وسيم إذا كان يحملها؛ وذلك لموقفه من العـدوان الإسـرائيلي على قطاع غــزة والأراضي الفلسطينية المحــتلة كافة.

 

ووصف النائب الأردني علي الطراونة، في جلسة النواب المخصصة لمناقشة الأوضاع في فلسطين، موقف وسيم يوسف بـ”العدوانية الواضحة والتطاول على الأردن والقضية الفلسطينية”.

 

جــنسية وسيم يوسف

 

وفــضــح مدير عام دائرة الاحوال المدنية والجوازات الأردنية فهد العموش، الداعية الأردني المجــنس إماراتياً، وسيم يوسف، وكشف حقيقة تخليه عن الجــنسية الأردنية، ومزاعمه بأنه مصري الاصل وليس فلسطينياً.

 

وأكد مدير عام دائرة الاحوال المدنية والجوازات فهد العموش أن وسيم يوسف يحمل جواز السفر الأردني، ولا يوجد ما يشير الى تخــليه عن الجــنسية الأردنية.

 

وأضاف “العموش” أن أخر عملية تجديد لجواز سفره كانت في عام 2009، أي أن صلاحيته انتهت عام 2014، ولم تجدد بعد ذلك.

 

وكان “وسيم” قال في مداخلة عبر غرفة الدردشة “كلوب هاوس” إنه مصري الاصل وليس فلسطينياً، ولم يكن يوما كذلك، ولم يحمل هوية او جــنسية فلسطينية.

 

وقال “وسيم” إنّ اسمه الحقيقي وسيم يوسف أحمد شحاده المصـري.

 

اعتـداء على وسيم يوسف

 

ومؤخراً، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي شائعة بشأن تعرض الداعية الإماراتي المجنس والأردني الأصل وسيم يوسف، للاعتـداء والضــرب من قبل بعض المواطنين في الإمارات وتعـرضه لإصـابات بالــغة.

 

ونشر مغردون على موقع تويتر، تغريدات وصورا غير مؤكدة، زعموا فيها أن وسيم يوسف قد تعرض للضــرب وإصــابته بجـروح بالـغــة، إثر تلقيه ضــربات في الوجه.

 

وذكر البعض أن الشخص الذي اعتدى عليه يحمل الجــنسية الإماراتية، لكن لم يتم إصدار بيان أو معلومة تؤكد حقيقة ما يتم نشره.