رحل ولكن روحة ستظل معنا
بقلم/ مفرح بحيح
نشر منذ: 11 سنة و شهرين و 10 أيام
الأربعاء 11 إبريل-نيسان 2007 07:36 م

(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي)

صدق الله العظيم ,,,

عندما تكتب تأبينية لشخص ما فاتك تجد العديد من الصعوبات التي تتعلق با الأحاسيس والوجدان وارتباك الفكر وقد تضيع الكلمة فما بالك عندما تكتب او تحاول ان تعبر عن مشاعرك في تأبينية الفقيد الشيخ/الباشه بن زبع فارقنا ورحل عن الدنيا ولكننا نشعر بأنه لا يزال موجود بيننا عقلي الباطن يوحي بأن الفقيد لم يمت ,لم يغادر, لم يفارقنا روحه السخية تحوم حولنا عندما انظر الي الواقع أجد بأن الفقيد مات وذهبت روحه الطاهرة الي بارئها ولكن مآثر الشيخ الباشه لم تمت وبقيت بصماته شاهده على أدوار لعبها في ميادين عديدة" اجتماعيه"سياسيه"قبليه"ثوريه عندما تحاول ألكتابه عن دور الشيخ الباشه في الثورة فستجد سجله ساطع فقد كان علمآ من أعلام الثورة من أوائل أولئك الرجال الذين رفضوا الضيم والظلم للحكم الأمامي البائد فتمرد على الأمام وغادر الي منطقة بيحان التي كانت في حينها تحت أمرة الشريف حسن الهبيلي ومن المحميات البريطانية وكان ذلك إشارة الي الخلافات التي كانت بينه وبين الأمام وظل المرحوم مقارعاً للأمام رافضاًُ لسياسته الغاشمة وأنخرط في صفوف الثوار منذ وقت مبكر وعرف عن الفقيد الباشه بأنه من أكرم مشائخ اليمن يأثر ضيفه على نفسه وأهله في أوقات كانت شحيحة مر بها وتميز بخصال حميدة قلما تجتمع في شخص وتميز بالصدق والنقاء والوفاء وسخر جل وقته لإصلاح ذات البين وساهم بمعرفته وحكمته في حل الكثير من المشاكل القبلية المعقدة إن الفقيد خسارة علينا جميعا وترك فراغا كبير في المحافظة ولكنه خلف رجال في نظرنا سوف يملون ذلك الفراغ كيف لا وهم أبناء ذلك العلم ولم نكتب عن الفقيد الا القليل.

نسأل الله تعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته

*رئيس المنظمة اليمنية للتنمية والسلم الاجتماعي

عودة إلى الباشة بن زبع في موكب الحق
الباشة بن زبع في موكب الحق
دكتور/عبدالمولى سعيد المغلسمنبع القيم والمبادئ
دكتور/عبدالمولى سعيد المغلس
عبدالله عبد الرحمن السقافويرحل رجل القيم
عبدالله عبد الرحمن السقاف
رحيل مدرسة مستقلة
محمد ناصر المطهري
يُعرف المحب إذا بدأ
احمد عباد شريف
عبد الله سلام الحكيميالباشا .. ذلك العملاق الذي عشق الشموخ
عبد الله سلام الحكيمي
مشاهدة المزيد