اللواء «العرادة» يترأس اجتماعًا موسعًا للشركات النفطية والغازية بصافر.. #تفاصيل
مأرب برس - متابعات
الأحد 19 نوفمبر-تشرين الثاني 2017 الساعة 12 صباحاً

ترأس محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة خلال زيارته اليوم للقطاع النفطي رقم 18 بصافر اجتماعا موسعا ضم قيادة شركة صافر ومصفاة مأرب والشركة اليمنية للغاز وقيادة اللواء 107 مشاه والعميد الركن خالد يسلم ومدير الأمن السياسي بصافر العميد عوض حسين العرادة وعدد من المختصين .

وناقش الاجتماع جملة من القضايا المتعلقة بإنتاج وتكرير النفط والغاز المنزلي والتحديات التي تواجه عمل الشركات والاحتياجات من أجل رفع الشركات من مستوى انتاجها وتوفير المشتقات النفطية والغاز بما يلبي احتياجات المواطنين.

واستمع المحافظ خلال الاجتماع إلى تقارير من شركة صافر والشركة اليمنية للغاز حول عملية الانتاج من النفط والغاز والتكرير للنفط ونظام التسويق والتوزيع والرقابة ووضع الشركات والآليات والاحتياجات اللازمة والتحديات التي تواجه العمل الفنية والادارية والتسويقية في ظل الوضع الاستثنائي الذي تعيشه البلاد وانعكاسه على قدرتهم على الاداء بالشكل المطلوب.

وأكد المحافظ العرادة، أن القطاع النفطي 18 كان وما يزال من أهم القطاعات النفطية والغازية في اليمن، وتمثل انتاجاته الوطنية من النفط والغاز أهم الموارد لخزينة الدولة ومصدراً هاماً لتوفير المشتقات النفطية والغازية للمواطنين وخاصة أن الغاز المنزلي من صافر هو الممول لكافة محافظات الجمهورية بمادة الغاز المنزلي دون استثناء.

ولفت اللواء العرادة إلى أن شركة صافر وشركة الغاز ومصفاة مأرب هي شركات وطنية وحيوية تقدم خدماتها لكل المواطنين في الجمهورية اليمنية بتوفير ما يحتاجه من مواد الطاقة النفطية والغازية إلى جانب ما ترفد به خزينه الدولة من موارد، لذلك تحظى باهتمام ورعاية خاصة للدور الذي تلعبه وما يعول عليها في ظل الظروف التي تعيشيها اليمن بعد انقلاب لمليشيا الحوثي وصالح على الشرعية والاستيلاء على مؤسسات الدولة وفرض حرب عبثية على اليمنيين، وتدمير كافة مؤسسات الدولة والمؤسسات الوطنية الهامة ومنها الشركات النفطية.

وأكد المحافظ العرادة حرص القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية على استعادة الشركات النفطية في كافة القطاعات خاصة قطاع صافر لكافة ألقها وقوتها الانتاجية وتؤمل منها الكثير في توفير أكبر نسبة من احتياجات المواطنين من المشتقات النفطية والغازية.. مشددا على أهمية تعزيز التعاون والتنسيق بين شركة صافر الأم والشركات الاخرى العاملة في الحقل 18 بصافر مع السلطة المحلية والأجهزة ذات العلاقة لتسهيل مهامها وحل كافة الاشكاليات والتغلب على التحديات التي تواجهها ، وحمّلهم مسؤولية الحفاظ على سلامة المنشآت وحمايتها .

وقال" أن السلطة المحلية التي وقفت إلى جانب الشركات في صافر لاستئناف نشاطها وانتاجها وقدمت كل الدعم والتسهيلات ما زالت تولي الشركات اهتماما كبيرا وأولوية في تسهيل مهامها وحل الاشكالات التي ما زالت باقية أو التي قد تنشأ والتحديات التي تواجهها".

ووجه المحافظ العرادة بتشكيل لجان من شركة صافر والشركات العاملة في القطاع ومن السلطة المحلية ممثلة بمكتب النفط والأجهزة الأمنية والجيش في المنطقة العسكرية الثالثة من أجل مواجهة كافة التحديات الإدارية والفنية والأمنية وتعزيز الحماية للمنشآت وآبار النفط وفي الطرقات لنقل المشتقات النفطية والغازية بما يساعد الشركات العاملة في صافر من رفع مستوى الانتاج وجودة العمل.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
اكثر خبر قراءة أخبار الوطـن
24 ساعة
منذ 3 أيام
منذ أسبوع
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال