طيّار سعودي يمتنع عن استهداف "أخطر" قائد ميداني للحوثيين.. لماذا؟
مأرب برس - متابعات
الخميس 20 إبريل-نيسان 2017 الساعة 10 مساءً

ضرب طيار سعودي مثلاً في الرحمة والإنسانية على تحقيق مكسب عسكري كبير حين امتنع عن قصف أخطر قيادي ميداني للانقلابيين في اليمن وهو عبدالله عيضة الرزامي.

والتزم الطيار السعودي بقواعد الاشتباك التي أقرها التحالف العربي في استهداف الحوثيين، حيث أوضح مصدر لصحيفة "الوطن"، أن قائد إحدى مقاتلات السعودية امتنع عن قصف موقع يتحصن به القائد الحوثي عبدالله الرزامي، بعد أن تم رصده أثناء خروجه من الموقع وهو يحمل حفيده الرضيع بين يديه، حيث لم يتردد الطيار في اتخاذ قرار بعدم قصفه لسبب إنساني كونه يحمل رضيعاً، وعاد بطائرته إلى قاعدتها العسكرية.

وأشادت القيادات العسكرية للتحالف بسلوك الطيار والتزامه القواعد، مؤكدة أن تصرفه قاعدة ثابتة تسير عليها قوات التحالف التي لا تتعمد أبدا الإضرار بالأبرياء، رغم استهداف الحوثيين للمدنيين في القرى الحدودية للمملكة.

 
تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 0
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية
 
إختيارات القراء
قراءة
تعليقاً
طباعة
إرسال