القضاء الإيراني يهدد بمواجهة أي احتجاجات بعد إعلان قائمة المرشحين ويحذّر وسائل الإعلام

الأربعاء 19 إبريل-نيسان 2017 الساعة 09 مساءً / مأرب برس - الشرق الأوسط
عدد القراءات 1048

هدد المدعي العام في طهران عباس جعفري دولت آبادي بمواجهة أي احتجاجات غداً (الخميس)، بعد إعلان نتائج مرحلة البت بأهلية المرشحين في الانتخابات الرئاسية.

وقال دولت آبادي خلال مؤتمر صحافي له اليوم إنه أصدر أوامر إلى الشرطة في التصدي لأي تجمع غير قانوني أو احتجاجات من أنصار المرشحين للانتخابات الرئاسية.

ووجّه المدعي العام تحذيًرا إلى جميع الأطراف التي تفكر القيام بأعمال غير قانونية بعد إعلان نتيجة البت بأهلية المرشحين. كما وجه تحذيرات مشابهة إلى وسائل إعلام تابعة للمرشحين في الانتخابات الرئاسي.

وأوضح دولت آبادي أن "الجهاز القضائي لا يسمح بمحاولات الإخلال في الانتخابات"، محذرا أنصار المرشحين ووسائل الإعلام من القيام بتحرك إيذائي يعارض القانون. مضيفا أن البعض يفكر بأنه يمكنه تكرار احتجاجات 2009."

ومن المتوقع أن يعرف الإيرانيون الخميس القائمة الأولية للمرشحين في الانتخابات الرئاسية.

وكانت الشرطة الإيرانية أعلنت عن حشد 20 ألف من القوات الخاصة لتأمين الانتخابات الرئاسية، فيما تعهد الحرس الثوري في بيان له بمناسبة يوم الجيش الإثنين الماضي بأن سيتصدى بقوة لأي محاولات لضرب أمن الانتخابات.


 

كلمات دالّة