عيد الحب في اليمن
مأرب برس
مأرب برس
 
احتفل اليمنيون اليوم بعيد الحب المعروف بيوم فالنتاين ببرود, وقد قام بعض الشباب على شراء هدايا خاصة بالمناسبة رغم صدور فتاوي بتحريم الاحتفال كونه بدعة وليس من تقاليد الشعوب العربية والإسلامية .

  كما بادر عدد ممن كانت لهم قطيعة مع زوجاتهم باستغلال هذه المناسبة في توطيد علاقاتهم الزوجية عقب حصول بعض التوتر نتيجة ضغوط العمل .

الأستاذ خالد شاب يحضر للماجستير في جامعة صنعاء يقول متحدثا لـ" مأرب برس " أنه أستغل هذه المناسبة في إرجاع زوجته التي حصل بينهما بعض التوتر وقال أنه اصطحب معه كمية من الزهور الحمراء وأهداها للزوجته .

ويعيش خالد مع زوجة جوا من الرومنسية , حيث تمكن من فتح صفحة بيضاء جديدة مع " أحب الناس " إلى قلبه كما يقول , مؤكدا أنه سيحتفل كل عام به المناسبة التي قال عنها أنها مناسبة جميلة .

وتبادل المحبون عبر الهواتف المحمولة والبريد الالكتروني بطاقات ورسائل تعبر عن مشاعر الحب للآخر فيما لوحظ على شركات الهاتف المحمول العاملة في اليمن عدم إنزال أي عرو ض تتعلق بالمناسبة مثل النغمات والشعارات قياسا بما جرت عليه العادة في مناسبات أخرى .

ومازالت شبكة الانترنت والفضائيات تعدان قناة رئيسة في تعرف كثير من اليمنيين على عديد ظواهر عالمية بينها يوم فالنتاين غير أن الاحتفال بهذا اليوم مازال يقتصر على سكان المدن وخصوصا أولئك الحاصلين على مستوى تعليمي مرتفع أو ممن عاشوا في دول أجنبية.

في حين يرى معظم العامة وبالذات المتدينين أن الاحتفال بيوم فالنتين تقليد للغرب .

 
في السبت 14 فبراير-شباط 2009 05:32:18 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.com/articles.php?id=