لا لحملة ثقافة الكراهية بين الشمال والجنوب
د. عبده سعيد المغلس
د. عبده سعيد المغلس
هذه الحملة قادها بعض السياسيون والمثقفين والمنتفعين من المتاجرة بالجنوب وأهله وشنوا حملة الكراهية معتمدين على تزييف التاريخ وحقائقه. 
سمعت أن أبناء يافع والضالع يمنعون أبناء تعز وقعطبة من العودة الى محلاتهم وبيوتهم اذا كان الخبر صحيح فأنا لا ألوم الشباب الذي وجهه بعض السياسين والمثقفين الذين تاجروا بالجنوب وأهله في كل الموائد وخوفا من افتضاحهم وكشفهم ألهو شباب الجنوب المقاوم بهذه الأراجيف. والتاريخ لا يمكن شطبه ألوم العقلاء على صمتهم فلقعطبة وتعز فضل على يافع والضالع منذ الثلاثينات فهما احتضنتا كل من هرب من بطش الظلم سواء من الإستعمار البريطاني أو دولة اليمن الجنوبية بتسميتها الشعبية أو الديمقراطية أريد من شباب يافع والضالع المغرر بهم أن يسألوا من تعلم من أبائهم وجدودهم أين تعلموا أليس في قعطبة. وأريد من كل شباب الجنوب أن يقراء التاريخ جيداً من مصادره.
آن الأوان لفضح تزوير التاريخ.وبذر الكراهية بين الناس

في الإثنين 17 أغسطس-آب 2015 06:37:57 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.com/articles.php?id=