مقابلة قناة دبي مع حميد الأحمر
مأرب برس
مأرب برس

القناة/اليوم نستضيف معانا الشيخ حميد واللي يعتبر الان ايضا مثلما ذكرت هو الرقم الاصعب القادم في المعادلةالسياسية اليمنية بسمكم جميعا اعزائي المشاهدين نرحب بالشيخ حميد وأحب اني اشكره ان اعطانا من وقته رغم انه في الآلف المعزيين واقفين على بابه لتقديم واجبالعزاء في وفاة والده الشيخ عبدالله بن حسين الاحمر ،الشيخ حميد اهلا وسهلا معانا في حلقتنا واحب اولا اقدم عزائي وعزاء كل تلفزيون دبي والطاقم في وفاة الوالد رحمة الله عليه .

الشيخ حميد بن عبدالله الاحمر/عضو مجلس النواب والاصلاح اليمني:الحمد لله على قضاءه

القناة:الشيخ حميد أنت رجل أعمال ورجل إعمال ناجح سواء على مستوى اليمن أو على في الخارج تواجدك السياسي على الساحة اليمنية جاء في فترة متأخرة لماذا يعني الآن بدأ عندك اهتمام سياسي وعبر وليس فقط الآن بعد وفاة الوالد ، وإنما ابتداء من 2005م 2006م هل أنت عندك مشروع سياسي في اليمن ؟ هل أنت عندك رغبة في الحفاظ فقط على الإرث الأدبي والسياسي والقبلي لعائلة ابن الأحمر ؟ وإلا لماذا السبب تحديدا أنت من بين أولاد الشيخ عبدا لله في العمل السياسي بشكل اكبر ؟

الشيخ حميد:أنا لم ابدأ العمل السياسي من وقت متأخر، إنما كان ذلك من وقت مبكر فأنا من قبل ممارستي العمل التجاري وأيام الثانوية في الوقت الذي بدأت فيه العمل التجاري كنت أيضا ناشط في اتحاد طلاب اليمن وكان لي نشاط مع الشباب في تلك الفترة كما انه ومن عام 1990م التحقت بالإصلاح وكنت من ضمن مؤسسيه وساهمت مع الشيخ عبدا لمجيد وكثيرين طبعا برئاسة الشيخ عبدا لمجيد في مؤتمر الوحدة والسلام في تلك الفترة، وكنت من ضمن شباب الإصلاح من أوائل الأيام والتحقت بالانتخابات البرلمانية من عام 1993م وأنا الآن صار لي خمسة عشر عاما كعضو في مجلس النواب اليمني وهذه فترة ليست بالبسيطة فانما يعني كان البروز التجاري في مرحلة من المراحل الأكثر، أما التواجد السياسي الانشغال بالهم السياسي هو كان من وقت مبكر .

القناة:لكن الملاحظ انه في الفترة الأخيرة في آخر سنتين كانت لك مجموعة من التصاريح القوية يعني تصريحات كانت موجهة بشكل مباشر ضد السلطة في صنعاء وكانت مثلما ذكرت،كانت تصريحات قوية اذكر منها تصريح كان في مايو 2006م انه الحزب الحاكم يمارس الاستبداد ويرفض الحوار فيما كان يعني دخول للمعترك السياسي منأوسع أبوابه بشكل عنيف وقوي ؟

الشيخ حميد: الملاحظ والمتابع قد يلاحظ بيسر أن النشاط السياسي الأكثر وضوحا كان لي في الفترة الذي كان الولد ينشغل بالمرض ولنظرة انه لايليق بي أن أنشط في ظل نشاط الوالد وأنا استمد نهجي مما تربيت في بيته وفي كنفه والوقت هو الذي يغطي الساحة، لا مكان لنا إلا لمعاونته بالشكل

الذي يريده إنما عندما بدأ المرض يأخذ من وقته كان لابد لنا ان نبدأ بملئ هذا الفراغ وهي هذه الفترة العامين الأخيرين .

القناة: أنت تقول لما كنا نحن نتكلم عنك أنت وإخوانك يعني كل ؟

الشيخ حميد: الإخوة موجودين فنحن أربعة من أبناء الشيخ عبدا لله أعضاء في مجلس النواب وان كنت ألان أكثرهم وجودا داخل المجلس بحكم أنهم الثلاثة الآخرين التحقوا بالمجلس فيالدورة هذه وأنا كنت في دورتين سابقتين موجود .

القناة: أنت الأقدم من بينهم؟

الشيخ حميد:من بين الموجودين أنا الأقدم ، إنما الأخ صادق أيضا ظل عضو في مجلس النواب لمدة عشر سنوات وهو الآن عضو في مجلس الشورى وكان أيضا حتى قبل هذه العشر السنوات في المجلس المختار السابق قبل ان يكون بالانتخاب .

القناة: طيب الآن الشيخ عبدا لله رحمة الله عليه كان عنده أكثر من منصب، كان هو شيخ مشائخ حاشد، كان هو رئيس البرلمان، كان هو رئيس التجمع اليمني للإصلاح هذه المناصب الثلاثة الرئيسية .من برأيك ممكن يشغلها بعد وفاته هل ممكن نقول مثلا انه صادق هو ممكن يأخذ الجانب القبلي

مثلا أو هل في تقسيمه معينة تم تحديدها أو سيتم تحديدها في الأيام القادمة ؟

الشيخ حميد: الشيخ عبدا لله كما أشرت في بداية كلامك كان أبا لكل يمني وكان ولله الحمد أخا لكل مسلم اينما كان وقد نذر حياته لمهمة ارتضاها لنفسه مرتبطة بهموم الوطن والمواطن وبهموم الدين وأبلى ولله الحمد بلاءا حسنا وترك صفحات ناصعة من خدمة الوطن وخدمة الناس وخدمة الدين وهذه المهمة ليست مرتبطة بمناصب فقط وإنما بدور خارج نطاق المهام التي ذكرت مع انه أهمها أما في الجانب القبلي فالوالد رحمة الله عليه قد حسمها بالشكل الطبيعي وهو أن الأخ الشيخ صادق وهو أخونا الأكبر وذوتجربه كبيرة وعاصر الوالد لفترة طويلة في بداية الخمسينات هو حامل راية الشيخ عبدالله خاصة في الجانب القبلي وهو رجل مجرب خاض ايضا معارك كثيرة للدفاع عن البلاد في المناطق الوسطى وفي مناطق اخرى وبجانبه اخوانه وعلى رأسهم الاخ الشيخ حمير وهو الاخ الثاني في الترتيب وقد ورث عن الوالد الاخ حمير سعة الصدر ومحبة الناس بشكل كبير وان شاء الله يكون جميع ابناء الشيخ عبدالله عون للاخ الشيخ صادق والاخ الشيخ حمير في المهمة القبلية.

القناة:إنشاء الله طيب الآن نتكلم بعيدا عن الشق القبلي نتكلم عن التجمع اليمني للإصلاح الذي أنت عضو فيه من 93م اعتقد تقريبا أو من تأسيسه ألان في بعض يعتقد انه الشيخ حميد الأحمر الآن ممكن يكون الأكثر تأهيلا لرئاسة التجمع اليمني للإصلاح إلا انه هناك رأي يقول انه ثراء الشيخ حميد قد يدعم رئاسته للحزب ويعطيه قوة للتجمع اليمني للإصلاح في حين يرى شق آخر الذين هم أهل الحل أو العقد انه نقص الخبرة السياسية ممكن تؤدي الى فقدان التجمع للتوازن السياسي الذي سعى الوالد دائما انه يحافظ عليه وبالتالي يقودك إلى الاصطدام مع السلطة أنت ماذا رأيك؟

الشيخ حميد:التجمع اليمني للإصلاح نهج وخط ارتضينا أن نسير فيه وتبعنا الوالد فيه ونحمد الله الذي وفقه أن يسير في هذا الاتجاه وان ألهمنا أكثر أولاد الشيخ عبدا لله أن نكون في مثل هذا الاتجاه قد أكون أبرزهم بحكم أني من الأبناء الكبار الذي التحقت بالتجمع اليمني للإصلاح منذ وقت مبكر وأنا احمد الله أن استعملني في مثل هذا المكان وعلاقتنا بالتجمع اليمني للإصلاح هي علاقة قناعة وسنخدم في هذا المكان وفي أي موقع وضعنا خدمة لهذا الفكر وخدمة لهذا الدين وحماية للحركة الإسلامية ويعني ترسيخ للمنهاج الذي اقتنعنا به والذي تشربناه من الشيخ عبدا لله بن حسين الأحمر والتجمع اليمني

للإصلاح اثبت وفاء كبير جدا لزعيمه الشيخ عبدا لله من بدايات العمل المشترك والحركة الإسلامية في اليمن رأت في الشيخ عبدا لله منذ نعومة أظافره من بداية الثورة انه قد يكون الرجل المناسب يعني للارتباط به وهو ما بخل أبدا على الحركة الإسلامية من المناصرة طيلة مراحل حياته وهي أيضا أثبت وفاء وارتباط كبير فلا خوف على التجمع اليمني للإصلاح أولا .

القناة:هل أنت عندك نية أو طموح تتولى رئاسة التجمع اليمني للإصلاح ؟

الشيخ حميد: الأمر هذا ليس هو الأمر الأساسي ، من يتولى رئاسة التجمع اليمني للإصلاح. إنما الأمر الأساسي هو أن يواصل التجمع اليمني للإصلاح مهامه ونمائه وان كانت هذه المهمة ستتيسر بوجود أحد أبناء الشيخ عبدا لله حميد أو غيره في رئاسة الإصلاح فهذا سيتم وان كانت مصلحة الإصلاح وعمل الإصلاح في اليمن أن يترأس هذا المكان أحد قادة الإصلاح وهم ولله الحمد كثر فسنكون عونا وعضدا له .

القناة:طيب بالنسبة لتواجدك في البرلمان هل نفس الشيء ينطبق لطموح سياسي برلماني مستقبلي يعني اكبر من رئاستك للتجمع اليمني للإصلاح هل عندك طموح سياسي أن تدخل المعترك السياسي من باب مجلس النواب أنت عضو في مجلس النواب لكن أتكلم على مستوى الرئاسة ؟

حميدالأحمر :هذا السؤال يطرحه الجميع من سيخلف الشيخ عبدا لله في رئاسة مجلس النواب في الحقيقة أن الشيخ عبدالله شرف هذا المكان وهو خلق المنصب ولم يخلقه المنصب وهو أسس للعمل الديمقراطي والشوروي في اليمن وكان رئيسا لأول كيان شوروي ديمقراطي في اليمن في 69 وظل هو اللاعب الأشهر والأبرز في هذا المكان وعرفه الناس أن أبويته وقدرته على إدارة الآخرين ظهرت بشكل جلي في روابطه الشخصيه بينه وبين أعضاء المجالس النيابية والشوروية التي تولاها طيلت الفترات السابقة وكان بالنسبة للأعضاء ليس فقط منظم جلسات أو موقع على قرارات تصدر برفع الأيدي إنما أب وأخ لكل من في تلك القاعات وقادر على أن يوائم بين احتياجيات البلاد من خلال هذا المكان الهام وفعلا أمام الدولة

القناة : كرجل موازنات سياسية طيب هل أنت عندك نفس مهارة التوازن السياسية في رأيك ؟

حميد الأحمر :مقتضيات الفترات التي تمر بها البلاد تفرض على الإنسان مدى التوازن الذي يسره والشيخ عبدالله لم بكن فقط متوازن بل كان منحاز للشعب واحتياجاته بشكل واضح جدا في المراحل التي تطلبت منه أن يقف أمام السطلة ممثلة برؤسائها في فترات سابقة ويعني كل من ذكر سيرة الشيخ عبدالله يذرك أنه كان على وئام وكان على خصام التوازن لا يعني فقط المرونه التوازن يعني الحزم عندما يستلزم الأمر الحزم قد يكون بداية المراحل تستلزم الحزم إذا شاء الله أن نتحمل مسؤولية يتطلب فيها أن نبدأ حياتنا بحزم أو نبدأها بمرونة أينما كانت مصلحة البلاد ومصلحة المبادئ التي عاش الشيخ عبدالله مدافعا عنها سنكون فيها إن كانت المصلحة تتحقق بالمرونة فستجدنا مرنين أو بالحزم فستجدنا حازمين أما مكان ومنصب الشيخ عبدالله في مجلس النواب فهي شغل هذا المكان بشخص يليق أن يكون خلفا للشيخ عبدالله هي مهمة صعبة للدولة أسأل الله أن يعينها عليه مع معرفتنا أنه من الصعوبة أن تكون هناك هامة مماثلة تماما للشيخ عبدالله .

القناة :أنت ذكرت قصة التشدد والمرونة أو التوازنات البعض وصفكم أنكم الجناح الأكثر تشددا في مواقفكم السياسية مع المشترك أنتم الآن مع صفوف المعارضة مع الحزب الإشتراكي كإصلاح البعض وصفكم أنكم الأكثر تشددا هذا وأنتم لا زلتم في البداية فكيف حتكون المراحل المستقبلية هل هذا يعني مؤشر لمواقف أكثر تشدد في المستقبل ؟

حميد الأحمر :على المستوى الشخصي لا شك أن رحيل الشيخ عبدالله سيترك أثره على مواقف وأداء حميد الأحمر في العمل السياسي

القناة :مواقفه من أي ناحية التشدد أكثر ؟

حميد الأحمر: إن لزم الأمر أو مرونة أكثر كان وجود الشيخ عبدالله مؤثر بشكل كبير فكانت لمرونته وقدرته على خلق التوازنات أثر في إمكانيات التشدد وكان لمرونتنا أحيانا بوجوده يعني مساحة أنها هذه المرونة في النهاية لها مرجعية هي التي تضع لها الحدود الآن لا شك أن غياب الشيخ عبدالله سيؤثرعلى الأداء الشخصي أما ما يتعلق بالتجمع اليمني للإصلاح فحتى في وجود الشيخ عبدالله وهو الرجل المؤسسي الشوروي لم يكن متفرد في اتخاذ القرار وقرارات التجمع اليمني للإصلاح تسير وفق لنهج شوروي داخلي سيسير على ما سار في الفترة السابقة ولن يصبغ برأي شخص واحد وهذا كان موجود في وجود الشيخ عبدالله بمكانته الكبيرة فما بالك في رحيله .

القناة : طالما نحن نتكلم على مسألة التشدد والتوازنات أنت لكم تصريح قلتم أنكم مستعدون لتقديم جماجم كثيرة من أجل سيادة الوطن واستقلاله هذا موجه لمن ؟

حميد الأحمر :هذا بلا شك هذا موجه خطاب عام

القناة : بس هو هل هو موجه للسلطة هل هو موجه لخصوم داخليين أو خارجيين

حميد الأحمر : كل من يضمر شيء ضد الوطن ومقدراته وأمنه واستقراره موجه إليه

القناة : بس ما تشوف إن هذا فيه نبرة تهديد أو نبرة متشددة في بداية التعاون أو الدخول من الباب السياسي أو أنه ممكن هذا قد يفسر أنه موجه للسلطة ؟

حميد الأحمر :حتى إذا كان الخطر سيأتي للشعب من السلطة فهو موجه ضد أي جهة وهذا الخطاب تم في حينه وإذا استلزم الأمر إعادته سيعاد إنما رحيل الشيخ عبدالله أمر يجب أن يحسب له الحساب من الجميع وأنا أقول أن عام يستهل بغياب الشيخ عبدالله ويبدأ في غياب الشيخ عبدالله يصعب التنبؤ بما يحمله لليمن .

القناة : لكن هل أنت متفائل ؟

حميد الأحمر : نسأل الله التوفيق يجب أن يكون هناك مقدار معين من التفاؤل والوضع السياسي صعب

القناة :أنت على المستوى الشخصي عندك تفاؤل بالستقبل بالعام الأول في غياب الشيخ عبدالله بن حسين .

حميد الأحمر : على المستوى الشخصي أنا وإخواني نعد أنفسنا لحمل ثقيل جدا نسأل الله أن يوفقنا في أن نسير فيه

القناة :أنت تهربت من الجواب المباشر لكن خليني أسألك أنت لك تصريحات وجهت للسطلة وبشكل مباشر اتهمتهم في مرحلة من المراحل بممارسة الاستبداد اتهمتها بسحب البساط من تحت المعارضة اتهامات كثيرة جدا تعتقد أنه مثل هذا التصريحات تكسبك جمهور أكبر أو تكسبك خصومة أكبر ؟

حميد الأحمر : قول الحق يجب أن يكون بغض النظر عن كسب الجمهور من عدمه سمعنا وقد تكونو سمعتم أيضا أن التعديلات الدستورية سحبت قد يكون لغياب الشيخ عبدالله دور في سحبها إذا كان هذا الاعتقاد الذي عني صحيح فهي مؤشر تفاؤل أن الأمور ممكن أن تكون فيها تحكيم العقل غياب رجل التوازنات هو أمر مطلوب من الجميع نحن ندعوا الجميع سلطة ومعارضة بأن يتفهموا الوضع الصعب الذي توصلت إليه اليمن وأن يخففوا من السياسة ويعملوا لمصلحة الوطن أكثر مما يعملوا لمصلحة التسيس والسياسة فقط وأن يكون المرجعية الدستورية والقانونية حاضرة في أذهانهم وأن تقدم مصالح الشعب على المصالح الفردية لأي كان .

القناة : نلمس من أجوبتك أنه في تخوف من استغلال فراغ غباب الشيخ عبدالله هل هذا التخوف موجود عندكم إلى هذه الدرجة من القوة ؟

حميد الأحمر :لا الشيخ عبدالله ترك وراءه تنظيم قوي هو التجمع اليمني للإصلاح قادر على أن يسير في ما سار فيه ترك محبة كبيرة بين الناس ستنعكس إلى رغبة في ان يدعموا ويقوواالمنهاج الذي سار فيه من خلال أبنائه من خلال تنظيمه من خلال كيانه الذي تركه ترك قبيلة وفية وفت مع زعمائها لعقود وقرون بالرغم من تداخلات هذه القبيلة مع الدولة كند أو كعضد أو كمساعد أو كمساند أو كخصم في مراحل طويلة وقبيلة حاشد قبيلة متماسكة ونهج آل الأحمر مع قبيلة حاشد هو النهج الذي نلمسه الآن وجود آل الأحمر في زعامة حاشد ليس وجود ملك المشيخ غير الملك المشيخ هو إخاء أنت أخ لهذه القبيلة وواحد منها ارتضوك المجموع أن تمثلهم لحماية مصالحهم ولتحقيق الخير لهم ما ستطعت أن تستمر في تقديم الخير لهم استمر تجمع الناس حولك ورفدهم لك فهي حاجة متبادلة.

القناة :أنت الآن ذكرت شيخ حميد أنه حاشد قبيلة متماسكة طيب ليش كان لك وجهت دعوة في كلمة للمشيعين في وفاة الوالد رحمة الله عليه إلى كافة قبائل اليمن تدعوهم إلى التوقيع على عريضة صلح لمدة لا تقل عن عام الصلح من أين من مين ؟

حميد الأحمر : لأن هناك خلافات بين القبائل وهذا أمر طبيعي بين حاشد فيما بينها البين بين حاشدوبعض القبائل بين القبائل الأخرى فيما بينها البين بين القبائل الإخرى وبعضها إشكال غياب النظام القضائي النزيه والكفؤ .

القناة : طيب وين علاقة النظام القضائي بخلافات ما بين القبائل ؟

حميدالأحمر :لأن عدم حسم القضايا النزاعات عدم وجود تواجد فعلي للدولة في تلك المناطق وهو التواجد ليس بالدبابة وليس بالطقم العسكري إنما التواجد القادر على أن يخرج الناس من دوامة الصراعات هناك مشاكل بين قبائل اليمن هذه المشاكل كان لوجود الشيخ عبدالله دور في حلحلة الكثير منها إنما حجمها أيضا بالحجم الكبير .

القناة : تعتقد أنه ممكن أن تزيد الآن في غياب الشيخ عبدالله أو تتفاقم .

حميدالأحمر :والله أنا دعوت وقمت بما يمليه واجبي أنا أعرف ماتكنه قبائل اليمن للشيخ عبدالله من مودة واحترام الجميع كان يعتبره أنه بالإضافة إلى أنه رجل دولة ورجل نضال إلا أنه حمى مؤسسة القبيلة من الاندثار ومن الدعوات التي كانت موجهة ضدها وأنا اعتبرها دعوات خاطئة إنما يجب أن نعيد الترتيب الكيان القبلي بما يتلائم مع الواقع وبما يمكنه من القيام بدور إيجابي في بناء الدولة الكامل وأنا من دعاة المجتمع المدني عموما فهذه الروابط التي ربطت هذه القبائل بالشيخ عبدالله والمودة أحببت أن أستثمرها في صلح عام نهديه إلى روح الشيخ عبدالله نستطيع من خلال هذه السنة أن تتظافر جهود الدولة مع جهود مشائخ القبائل في حل ما استطعنا من المشاكل وللعلم بعض المشاكل من باب الكبرياء.

القناة :طيب دعوتك وجدت هل لمست أن في تجاوب ؟

حميد الأحمر :وجدنا هذا والآن احنا لا زلنا كما تعلم منشغلين قليل بالعزاء وبمجرد أن ننتهي منه سنبدأ جهودنا وإنشاء الله نجد من الدولة مباركة في أن نحقق مثل هذا الصلح العام.

القناة: أنت قلت ان بعض المشاكل سببها الكبرياء ألا تعتقد ان الكبرياء هذا ممكن أن ينتهي؟

حميدالأحمر :استمرارها في أن لا يريد أي جانب أن يظهر أنه ضعيف فعندما توجه مثل هذه الدعوة قد تكون فرصة الاستجابة لها فرصة لتجاوز مثل هذا العذر أنا أبدأ بالتوقف أو يبدأ غيري ما هو المبرر .

القناة : أنت ذكرت أنه أنت مع الدولة الحديثة مع الدولة المدنية مع دولة المجتمع لكن الا تعتقد أنه الكيانات القبلة تتعارض مع الدولة المركزية مع كيانات المجتمع؟

حميدالأحمر :لا تتعارض وأنا أدعو من يعتقد أن هناك تعارض أن يدرس الحالة الموجودة في الأردن وهي دولة مدنية من الطراز الأول ودولة عشائرية من الطراز الأول

القناة :أنت ذكرت أن القبائل قوية بس في خصوما بينها في صراعات بينها هل تعتقد أنه في محاولة لتفتيت قبيلة حاشد من الداخل ؟

حميدالأحمر : هذا الأمر ليس جديد دائما موجود

القناة : من مين ؟

حميدالأحمر :أولها من الدولة

القناة : ومصلحتها

حميدالأحمر :أي دولة ترى أن كيان قوي قد يكون مهددا لها

القناة :طيب هذا ما يتفق مع وجهة النظر القائلة بأنه المجتمع المدني لا يتفق مع القبيلة؟

حميدالأحمر :

ولا يتفق مع الدولة المستبدة الظالمة

القناة :طيب تعتقد أن الدولة الحالية هي مستبدة وظالمة فقط لمحاولتها تفتيت قبيلة حاشد ؟

حميدالأحمر : لا لا أبدا قد يكون محاولة تفتيت قبيلة حاشد حتى يزداد الاستبداد والظلم

القناة :وليش حاشد المعنية تحديدا دون القبائل الاخرى.

حميدالأحمر :والقبائل الأخرى تعاني ما تعانيه حاشد

القناة : وتعتقد أنه دعوتك للصلح هذه ممكن يعني تجعل القبائل أقوى في مواجهة الدولة ؟

حميدالأحمر : لا نبحث أن نقوي القبائل في مواجة الدولة إنما نقوي المجتمع اليمني في مواجهة التحديات التي تحيق به من كل الأماكن حتى نبني بلد مزدهر ومستقر يسعنا جميعا أن نعيش فيه بأمان

القناة :لك تصريح ذكرت فيه أنه لو أعطي الخيارلأي فرد من الشعب اليمني فلن تبقى السلطة الحاكمة حاكمة حاليا هل هذا صحيح ؟

حميدالأحمر :على الجانب السياسي أنا أرى أن الأداء للحزب الحاكم يعني غير مرضي

القناة :هناك انتقادات كثيرة وجهت للحزب الحاكم على رأسها قضايا التنمية سواء في محافظات جنوبية في الشمالية ما تعتقد أن الوضع الاقتصادي العام على مستوى العالم كله الكساد الاقتصادي هذا يلعب دور في ضعف سلطة الدولة في المجتمع وبالتالي هي عرضة لانتقادات هي لا ذنب لها فيها

حميدالأحمر : العالم يعيش مرحلة كبيرة من التغيرات الاقتصادية المؤثرة على كل بلدانه إنما اختلف التأثير بحسب الاستعداد المبكر وللأسف دولتنا لم تستعد مبكرا لمواجهة التقلبات الدولية وتأثيرها على المستوى اليمني تأثير كبير فهي تتحمل المسؤولية من هذا الجانب أنها لم تعد الاقتصاد اليمني اعداد سليم لمواجهة الضربات الدولية التي ممكن أن احنا نمر بها الأن .

القناة :شيخ حميد في مجال انه سبب تصريحاتك السياسية القوية الموجهة ضد السلطة الحاكمة ضد الحكومة في صنعاء اتت بما يعكس نوع من الخلاف في الرؤيا السياسية مابينكم ومابين الوالد رحمة الله عليه قبل وفاته احب اسمع جواب هذا السؤال بس بعد الفاصل اعزائي المشاهدين .

القناة: بن حسين الاحمر،شيخ حميد سألتك قبل الفاصل،هناك من يرى انك كان في إختلاف او كان في خلاف سياسي في بعض النقاط مابينكم وبين الوالدرحمة الله عليه قبل وفاتة،ومنهنا تأتي تصريحاتكم المتشددة او النارية قوية ضد السلطة،هل هذا صحيح؟

الشيخ حميد:الحمدلله ،يعني الشيخ عبدالله فرض إحترامة على الجميع واولهم اولاده،ونحن كنا نكن له تقدير كبير وطاعة كبيرة ولايمكن ان نخالفة في شئ خاصة ان لا يجوزمخالفة الاب الا لمافيه طاعة،ولم يدعونا الشيخ عبدالله الى طاعة، فماكان بيننا خلاف حقيقي انما كان موقعه كصاحب التوازنات وأب للمجتمع اليمني يملي عليه الا يتخذ قرارات حدية ،وقد كان هذا دورنا.

القناة:انت قلت خلاف حقيقي ،يعني في خلاف ؟

الشيخ حميد:لايوجد ،

القناة:اوتباين في وجهات النظر على قرارات سياسية؟

الشيخ حميد:بمقادير بسيطة،مقادير بسيطة يرتبط الشيخ عبدالله بعلاقة وثيقة مع الاخ الرئيس علي عبدالله صالح ،وسار قبل فترة الرئيس علي عبدالله صالح مرحلة طويلة في صياغة التاريخ اليمني،وكان بالنسية للاخ الرئيس اخ وصديق وناصح، وكلمة ناصح هي واحدة من أبرز جوانب العلاقة التي ربطت الشيخ عبدالله

القناة:من ينصح من الشيخ عبدالله ينصح الرئيس؟

الشيخ حميد:ينصح الرئيس،وفي الحقيقة مع بداية هذا العهد الجديد انا شخصيا واعتقد يشاطرني فيها اخواني سنبدأ مع الاخ الرئيس من حيث انتهى الوالد سنكون ناصحين،مااستطعنا،وماتقبله الدولة مننا النصح،

القناة:من خلال موقعك كمعارض في صفوف المعارضة مع المشترك ؟

الشيخ :نعم نعم نعم ،نعم سنظل انا شخصيا سأظل في صفوف المعارضة في الاداء السياسي وسيكون في الجانب الشخصي لي دور ناصح ماأتيحت لي فرصة النصيحة،

القناة:طيب هل انت ثروتك يمكن توظفها في خدمة قضيتك كمعارض؟

الشيخ حميد:هذا ماتم حتى الآن ،هذا ماتم حتى الآن

القناة:طيب وهل انت بثروتك قدمتها؟

الشيخ حميد:لا ،انا اعتقد ان اذا هناك اي امكانية مالية انما الاولى ان تستخدم في مثل هذا العمل ،وهو الكفاح والنضال على مبادئ تخدم الدين وتخدم الوطن،ان شاء الله .

القناة: طالما احنا نتكلم عن المعارضة وانت مع الحزب الاشتراكي في المعارضة لك تصريح ذكرت فيه انه لو الرئيس تنازل عن موقعه لصالح رئيس من الجنوب فسيكون الوضع أفضل وهذا دعم للوحدة،هل تعتقد ان في مخاوف على الوحدة اليمنية اليوم؟

الشيخ حميد:قضية الجنوب القضية التي بدأت تأخذ الحيزالاكبر في الساحة السياسية اليمنية قضية مقلقة،وانا سألني صحفي في مقابلة على يعني من الأسئلة هل معنى ماأقوله ان الاخ الرئيس يتنازل لرئيس جنوبي؟ وانا أجبت برأيي انه اذا كان حل المشكلة اليمنية بمثل هذا الشكل فهذا يعني لاأعتقد ان الاخ الرئيس يتردد عنه،والقضية اليوم في اليمن،القضية الجنوبية تحتاج الى حكمة،يجب ان نحافظ على الوحدة بين اليمنيين بالشكل السليم والصحيح،وذلك من خلال تحقيق خير الوحدة لابناء اليمن،والالتزام الكبير بالمبادئ والاسس التي قامت عليها وحدة 1990م واذا هناك مايستدعي إعادة

النظرفي بعض الجوانب التي كانت غايبة عن الصورة لدى القيادات السياسية في الشطرين في تلك الفترة،فلا يمنع ،الامر طالما وهو في النهاية سيفضي الى يمن متحد قوي يمن يتسع لجميع ابناءة يمن تصل خير الوحدة فيه لجميع أرجاءة وابناءة.

القناة:طيب هل انتم قدمتم دور النصيحة للحكومةفيما يتعلق بتعاملها مع ملف المحافظات الجنوبية؟

الشيخ حميد:في الفترة الاخير علاقة المعارضة مع السلطة علاقة لاتتيح فرصة التناصح،

القناة:ليه من اي ناحية؟

الشيخ حميد:أغلقت السلطة الابواب أمام المعارضة في ان تستمع وحتى عندما تلتقي المعارضة كانت احيانا مع السلطة من باب النصيحة اذا إعلام السلطة يتحدث عن لقاءات مغلقة وعن المطالب الشخصية،وهذا كلام غير صحيح.

القناة:طيب كيف حيكون التواصل بينكم وبين السلطة اذا أغلقت الابواب؟

الشيخ حميد:اصبح الامر علني لم يعد هناك شيئا يعني تحت الطاولة،كل شئ علني ماعند المعارضة تطرحة الى العلن،وعلى السلطة ان تأخذ منه ماأخذت والباقي مطروح للشعب ليختار،

القناة:طيب وتعتقد هذه ظاهرة صحية؟

الشيخ حميد:في مثل هذه الوضع الذي وصلت اليه العلاقة بين السلطة والمعارضة شئ جيد أفضل من يعني تحاك المؤامرات في الخفاء،

القناة:انت تعتقد انه التواصل عبر وسائل الإعلام مابينكم وبين السلطة أفضل منالتواصل المباشر؟

الشيخ حميد:عندما تنقطع يعني الاواصر المباشرة او القنوات المباشرة القوية القادرة على الايصال،قلت لك اللقاءات في فترة من الفترات المتأخرة اللقاءات التي كانت تتم من اجل ايصال النصيحة المباشرة إعلام السلطة اليوم الثاني يقول والله هؤلاء الذي دخلوا في الغرف المغلقة يطالبوا بمطالب شخصية يعني حتى لم يعد لدى اي ناصح قدرة على ان يطرح هذه النصيحة.

القناة:طيب فإذا ايش البديل أمامكم،غير اللجوء الى الإعلام في التواصل المباشرمع .....هل هي ....؟

الشيخ حميد:بتوعية الشعب ،بتوعية الشعب لان الشعب في النهاية هو صاحب الحق ،تخاطب السلطة وتنصحها،بإذن الله تأخذ هذه النصيحة.

القناة:طيب هل وجدتوا ناس يعني صاغية وفي اجتماع ؟

الشيخ حميد:الشعب اليوم أكثر وعي ،الشعب أكثر وعي ولايزال بحاجة الى استمرار في التوعية.

القناة:أكثر وعي في تفهم مطالبكم كمعارضة او مطالب الشارع نفسه؟

الشيخ حميد:في تفهم ماهي مطالب البلاد التي هي مطالبه وماالذي وماهو الاسلوب الامثل للوصول اليها وهو النضال السلمي ،يعني جزء مماقمنا به هو الحفاظ على الوحدة الوطنية ،وتحويل المطالبات الى مطالبات ليست فقط في المناطق الجنوبية انما في المناطق الشمالية والجنوبية لان المعاناة معاناة واحدة،ويعني ايصال رسالة قوية الى وعي المواطن ان النضال السلمي كفيل بإن يوصلك لحقوقك دون ان تحتاج الى استخدام العنف او الى التأمر في الظلام

القناة:نعم ،طالما احنا بنتكلم على مسألة المعارضة ايضا هل في تواصل بينكم انتم وبين بعض القيادات او بعض الشخصيات السياسية على مستوى دولي سواء خليجي اوروبي ،امريكي؟

الشيخ حميد:كل من يدق الباب ممن يهمة الشأن اليمني نفتح له الباب وكل من يمكن ان يساعد الشعب اليمني في ان يصل الى يعني مبتغاه من حياة كريمة دون ان يكون ذلك مقابل اي اشتراطات انما وفقا للمبادئ الدولية في التعامل فالأمر مفتوح.

القناة:ماتخاف شيخ حميد انه احد يفسر لك انك انت تلجأ الى الخارج لتستقوي فيه على وتثبيت وضعك السياسي في الداخل؟

الشيخ حميد:الأمر ليس شخصي ،أنا لا اتكلم عني شخصيا انا اتكلم عن منظومة احزاب اللقاء المشترك ،الخارج موجود ،الداخل قد أدخل الخارج الى الداخل،اليوم الخارج موجود،المنظمات الدولية والهيئات والمراقبين ويعني مكافحة الارهاب والعلائق الدولية المتشابكة،الخارج موجود انما نحن ايضا ننصح الدولة بإن لاتسمح للخارج ان يتدخل في الشأن الداخلي أكثر من اللازم .

القناة:لكن انت وجهت انتقادات قاسية للدولة في وجود شخصيات غربية؟

الشيخ حميد:انا في الحقيقة في مثل هذه المقابلة لا أحبذ ان ادخل كثير في الشأن السياسي للمفهوم الذي طرحته لك نحن نرغب كأبناء للشيخ عبدالله ان نبدأ مع الوالد الاخ الرئيس صفحة جديدة من النصح ،سنظل منحازين لمطالب الشعب واحتياجات الناس ،وسأظل انا شخصيا في داخل صفوف المعارضة انما يجب ان نبدأ هذا المشوار بالناصحين والاخ الرئيس في فترة مرض الوالد يعني وفي وفاتة اكرمنا كثير بالسؤال عن الشيخ عبدالله وبزيارته وبجنازة يعني رسمية قوية وأتاح لنا فرصة ولمحبي الشيخ عبدالله ان يتم ذلك التشييع يعني الشعبي الذي يليق بمكانة الشيخ عبدالله وهذه فرصة لمصلحة البلاد ان ننطلق من منطلق الناصح ،وبإذن الله يكون هذا النصح مجدي لمافي مصلحة البلاد ونحن في صفوف المعارضة وفي مربعات المعارضة بوضوح .

القناة:نحن ننتقل للايام الاخير للشيخ عبدالله رحمة الله عليه لكن قبل هذا السؤال احب اسألك انه في طبعا في التجمع اليمني للاصلاح في تيار ديني قوي وفي رموز دينية قوية ماتخشوا انه ممكن هذه الرموز انكم تدخلوا في صراع مع هذه التيارات الدينية القوية في التجمع الاصلاح؟

الشيخ حميد:هم قياداتنا ،نحن نسير على منهاجهم ونحن ابنائهم واخوانهم وعضدا لهم ومساندين لإفكارهم وانا لااتكلم عن فرد انا اتكلم عن خلاصة ونتاج الفكر الديني داخل الاصلاح ،والاصلاح فيه تنوعات طيبة انما في النهاية تخرج بنمهج معتدل متزن واعي،ونحن سند لهذا المنهاج ،وخداما له بإذن الله نسير فيه تعبدا لله سبحانه وتعالى،

القناة:بس ماتعتقد انه ممكن فراغ يعني غياب الوالد رحمةالله عليه ممكن يحدث فراغ وبالتالي يستغل البعض هذا الفراغ لتنمية وجود يعني الاصولية الدينية داخل التجمع اليمني للاصلاح؟

الشيخ حميد:الاصلاح متين ،الاصلاح متين،وقيادتة واعية بشكل كبير ,

القناة:لكن هذا التخوف غير وارد ؟

الشيخ حميد:غير وارد ابدا.

القناة:طيب انت علاقتك بالتيارات الدينية علاقة جيدة؟

 

الشيخ حميد:كلهم اباء واخوان كرام ونسمع لبعضنا البعض ونشاور بعضها البعض ويخرج الرأي الذي يمثل الاغلبية برضاء وقناعة من الجميع.

القناة:انت الان ذكرت انه كان في تقدير للوالد رحمة الله عليه حتى بعد وفاتة ،انا ابغى انتقل معاك الى الايام الاخيرة التي سبقت وفاة الوالد،هل كانت في وصية سياسية وكنت موجود معاه في الايام الاخيرة؟

الشيخ حميد:انا ظليت مع الوالد حوالي شهر ونص متواصلة في الفترةالاخيرة وخلال العام الماضي كنت متردد كثير على الرياض وسافرت معا مرتين اولاها في شهر ثلاثة والثانية قبيل الوفاة بشهر،سافرنا الى بريطانيا وسافرنا الى سويسرا في المرة الاولى وفي المرة الثانية الى بريطانيا والوالد رحمة الله عليه .

القناة :انتم كنتم كلكم عفوا كنتم كلكم موجودين معاه .

الشيخ حميد:في اخر الايام كان اولاده وبناتة ونسائه كلهم موجودين بالرياض ،الوالد رحمة الله عليه عانى من المرض كثير وخلال الاربعة الاشهر الاخيرة زادت مثل تلك المعاناة والالام فنسأل الله ان يجعلها كفارة له ،وكان مثال للرجل الصبور المؤمن ماوجدنافيه الا صبرا وحمدا،وحرص ايضا على المبادئ والمعاني التي عاشها طيلة حياتة وبشوش مع الجميع الى يعني ان وصلت مرحلة المرض الى ان ادخل في العناية المركزة وفي هذا المجال اود ان اسجل شكر لجلالة الملك عبدالله بن عبدالعزيز ولاخية الكريم سمو ولي العهد سمو الامير سلطان بن عبدالعزيز والاسرة السعودية الكريمة لما اولوا الشيخ عبدالله من العناية والاهتمام روابطه بهم روابط اخاء وصداقة قوية طيلة فترة عقود من الزمن استثمرت لمصلحة الشعبين اليمني والسعودي وهي من أهم ماترك الوالد رحمة الله لنا للحفاظ عليه بمايحقق مصلحة اليمن واليمنيين،وكانت رغبة الوالد عندما شعر بدنو الاجل وهو في بريطانيا ان يعود الى الرياض لانه لاتوجد في اليمن امكانيات طبية يمكن ان تخفف عنه في تلك الفترة،ولدينا شعور جميعا اما الامل بالله سبحانة وتعالى فدائما موجود ويعني جزاهم الله خير ويعني كتب ذلك الله في ميزان حسناتهم وعندما حصلت الوفاة كان الامير سلمان اول المعزيين بعد نصف ساعة من الوفاة،واتانا الى المستشفى كل المسؤولين السعوديين ،تقريبا الذي لهم علاقة بالوالد فأأسجل لهم الشكر وايضا اسجل الشكر لابناء اليمن الذي حضروا في تلك الجنازة المهيبة التي تعبر عن وفائهم لابيهم والمودة الكبيرة التي هي اهم ثمار تلك المرحلة الكبيرة من العطاء ولاخواننا من قواعد وقيادات التجمع اليمني للاصلاح الذي ايضا خرجوا في موكب وفاء نادر.

القناة:يعني ندعوا الله المغفرة للوالد رحمة الله عليه،طيب احب اسألك شيخ حميد الوالد طالما انت كنت موجود معاه في الايام الاخيرة قبل وفاتة هل كانت في عندة نصيحة سياسية او توجيهات سياسية قبل مايفارق الحياة ؟

 الشيخ حميد: الحقيقة الشيخ عبدالله يعني رباناعلى مبادئه ولم يكن بحاجة الى ان يتركها كوصيها نعلم بها بعد وفاته انما ربانا على هذه المبادئ وغرسها في نفوسنا فحمناها وهو ظل مؤكدا عليها الى يعني اخر ايام حياته ويمكن ان نذكر هنا ان اخر رسالة خطهاا لوالد رحمة الله عليه بخطه كانت رسالة ووجهاالى اخي صادق قبيل عيد الاضحى ذكر فيها وذكره باوجه الخير التي ينفق فيها لاتنسى كذا لاتنسى كذا لاتنسى حتى يعني يذكره انه نحن مقدمون على عيدالاضحى فانفق مانحن معتادون على انفاقه واخص بالذكر كذا كذا كذا

القناة : يعني هواعتاد انه يسوي هذه النصيحة كل عام الى صادق

الشيخ حميد : هو كان ينفذها بنفسه كان ينفذها بنفسه وبحكم انه غايب وجه صادق ان يقوم بها ونحن باذن الله يعني معدين انفسنا كأبناء للشيخ عبدالله ان نسير على نهجه .

القناة : وايش حتسووا على مسألة الانفاق هل في ..نشاط انساني .

 الشيخ حميد : انشاء الله نحن ننوي ان نؤسس في خلال هذه الايام القليلة ونعلن عن تأسيس جمعية الشيخ عبدالله بن حسين الاحمر الخيرية يرأسها الاخ صادق وينوبه فيها الاخ حسين ويساعده الاخ حمير ونساعده نحن يعني ابتدأ مني وبعدي الاخ حسين وبقية الاخوة

القناة : ايش هدفها المؤسسة هذه

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.com/articles.php?id=