حقائق علمية عن حنان الأم
متابعات
متابعات

الأم تمثل رمزاً للمحبة والاحترام والتآلف في المجتمعات كافة، وتحتفي كل شعوب العالم بالأم وتكرمها في فصل الربيع، حيث تمتد الاحتفالات من شهر مارس إلى شهر مايو ، فهي أول من ضمك بين ذراعيها وعمرك دقائق، هي التي أعطتك أول قبلة، وأول رشفة حليب، وهي التي اعتنت واهتمت بك عندما كنت مريضاً، وتمنت أن تتحمل الألم بدلاً منك، وأثبتت الدراسات الحديثة أن لكل هذا فوائد على صحتك ، إليك بعضاً منها :

-حليب الأم يحتوي على جميع المواد الغذائية الأساسية المطلوبة لنمو الطفل وبصورة متناسقة حسب عمره ووزنه ومقدرته على الهضم والامتصاص وهو يتغير يومياً لا بل بالساعات حسب متطلباته.

- قبلات الأم لطفلها الرضيع تحتوي على بعض البكتيريا التي تساهم في تفعيل عمل نظام المناعة وتقويته، من بينها التهابات الأذن والزكام.

-عناق الأم لأطفالها المرضى يساهم في سرعة الشفاء والتحسن أيضا- عطف الأم وحنانـها لا يمكنه فقط أن يشعرك بالتحسن بل إن دفئها ورعايتها يمكن أن يشكلا درعا واقية من الآثار الصحية التي تنمو مع الفقر، حيث أن الفقر يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب وأمراض أخرى خلال فترة الحياة، ويعتقد بأن الضغط والحرمان يؤثران سلباً على نظام المناعة والجينات الناشطة والبروتينات، لكن رعاية الأم وعطفها يمكنهما أن يوقفا مثل هذه التأثيرات السلبية التي تسبب بالالتهاب


في الثلاثاء 19 مارس - آذار 2013 08:01:13 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.com/articles.php?id=