الزواج يحمي من أمراض القلب
متابعات
متابعات

أظهرت دراسة طبية حديثة أن الزواج مفيد لصحة النساء والرجال على حد سواء، وذلك بعد أن أثبت العلماء أن المتزوجين يكونون أقل عرضة للإصابة بأزمات قلبية مقارنة بأقرانهم من العازبين.

اعتبر الباحثون في دراسات سابقة أن الرجال يحصلون على القدر الأعلى من الفائدة من الزواج، ربما لأن زوجاتهم يعتنين بهم ويحفّزنهم على زيارة الطبيب عند ظهور أي أعراض مرضية. إلا أن دراسة فنلندية حديثة اكتشفت أيضاً أن النساء يستفدن أيضاً من الزواج. ووجدت النتائج أن النساء والرجال المتزوجين لديهم معدلات إصابة بأزمات قلبية أقل بشكل ملحوظ مقارنة بغير المتزوجين من الجنسين، كما أنهم يتمتعون بفرص أعلى للنجاة من الأزمات القلبية.

وشملت الدراسة 15.330 حالة متلازمة قلب حادة، تتضمن أزمات قلبية وذبحة غير مستقرة، لفترة عشر سنوات، وانتهى ما يزيد على نصف هذه الحالات المذكورة بالوفاة خلال 28 يوماً. ووجد الباحثون أن غير المتزوجين من الرجال والنساء كانوا أكثر عرضة للإصابة بهذه المشكلات الصحية بمقدار الثلثين مقارنة بأقرانهم المتزوجين. وقال الباحثون: "نعتقد أن الزواج في حد ذاته يساعد في حماية صحة الزوجين، وقد يرجع السبب جزئياً للدعم الأسري بين الزوجين"، وأشاروا إلى أن المتزوجين أكثر التزاماً بتناول أدويتهم، كما أنه عند إصابة أحدهم بأزمة يسارع الآخر بطلب المساعدة الطبية له، ما يزيد من فرصه بالنجاة.


في السبت 09 فبراير-شباط 2013 09:47:06 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.com/articles.php?id=