فتاتان يهوديتان يمزقن القرآن داخل الحرم الابراهيمي
متابعات
متابعات
 
 

كتبت صحيفة "يديعوت أحرنوت" على موقعها الإلكتروني "فتاتان دخلتا قبل أربعة أشهر الجزء المخصص للمسلمين في الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل جنوب الضفة وقامتا بتمزيق صفحات من القرآن".

كاميرات الحراسة في الحرم الإبراهيمي والتي تعمل على مدار الـ 24 ساعة التقطت صورا للفتاتين وهن يقمن بتمزيق صفحات من القرآن وحتى اللحظة لم يتم اعتقالهما، الشرطة الإسرائيلية تقول "لا زال التحقيق مستمرًا".

وتقول الصحيفة إن الحادثة كانت قبل أربعة شهور عندما تم فتح الحرم الإبراهيمي بشكل كامل لليهود، حينها وصلت الفتاتان لما يعرف بـ"قاعة يتسحاق" المخصصة لصلاة المسلمين، اقتربت الفتاتان من المكان المخصص لكتب القرآن، أخرجتا اثنين منهما وأخذن يمزقن صفحات من الكتابين.

شرطي حرس الحدود شاهدت الفتيات أثناء قيامهن بتمزيق القرآن ولم يحرك ساكناً لمنعهن، شرطي آخر أوقفهن للحظات، ومن ذلك التاريخ لم يُستدعَ الفتاتان للتحقيق.

قيادة الشرطة الإسرائيلية في الضفة الغربية قالت "التحقيق لازال مستمراً، وتصوير الحادثة محفوظ في ملف التحقيق، ولكننا لا نستطيع التعليق على قضية لازال التحقيق فيها مستمرًا".


في الثلاثاء 24 يوليو-تموز 2012 10:30:57 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.com/articles.php?id=