يوم عيد ميلادك قد يكون يوم وفاتك !!
متابعات
متابعات
 
حذرت دراسة علمية حديثة أجراها باحثون سويسريون بجامعة زيوريخ أن كثيرا من الأشخاص يلقون حتفهم في اليوم نفسه الذي يحتفلون فيه بأعياد ميلادهم مقارنة بأي يوم آخر، مستشهدين بالعديد من النماذج المشهورة مثل الأديب العالمي وليام شكسبير الذي توفي في نفس يوم ميلاده الموافق 23 ابريل لعام 1616، والممثلة انغريد بيرغمان التي توفيت في أغسطس عام 1982.

ووجد الباحثون الذين درسوا أكثر من مليوني شخص على مدى 40 عاما ارتفاعا في معدل الوفيات الناجمة عن الإصابة بالنوبات القلبية، والسكتات الدماغية، وحوادث السقوط والانتحار، لافتين الى ان الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على الـ 60 عرضة للوفاة في أعياد ميلادهم بنسبة تصل الى 14%. وأشار الباحثون الى ان هجمات القلب الشرسة تباغت الأشخاص في أعياد ميلادهم بنسبة تصل الى 6.18% وتكون أعلى بين الرجال مقارنة بالنساء، في حين ارتفعت السكتات الدماغية بين النساء لتصل الى 5.21%.

وقال د.فلاديتا اجداسيك من جامعة زيوريخ ان أعياد الميلاد تنهي حياة الكثيرين بصورة قاتلة وغير متوقعة، مشيرا إلى أن خطر الوفاة في أعياد الميلاد يرتفع بين الناس الأكثر عمرا وبخاصة بين الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم. وأضاف أن هناك ارتفاعا 9.34% في حالات الانتحار، و5.28% زيادة في معدل الوفيات الناجمة عن حوادث أخرى لا علاقة لها بحوادث السيارات، وزيادة قدرها 44% في الوفيات الناجمة عن حوادث السقوط في أعياد الميلاد.


في الجمعة 15 يونيو-حزيران 2012 08:54:53 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.com/articles.php?id=