وبعدين معك يا علي !!
ابو الحسنين محسن معيض
ابو الحسنين محسن معيض

يا علي .. شغلت اليمن حاكما معززا وشغلتها حويكما مهزوزا .. عذبتها قائدا للرجال وعذبتها مقودا لأشباه الرجال .. أهنتها في مجدك وأنت تتسول بها العالم ماديا وأهنتها ذليلا وأنت تتسولهم سياسيا .. اليوم حديث المجالس والمنتديات .. حديث كل فرد في المجتمع اليمني : سيرحل .. لن يرحل , سيوقع المبادرة الخليجية .. لن يوقعها , سيسلم السلطة سلميا .. لن يسلمها .. لماذا 30 يوما قبل التنحي ؟ وماذا يراد من ورائها؟

ـ هل يحتاج الرئيس المقلوع لهذه الفترة كخط رجعة له للنكوص على عقبيه والتنصل من المبادرة ..

ـ هل يحتاج الرئيس المخلوع لها من أجل تجميع مصالحه وأمواله ومجوهراته وتهريب أولاده وأسرته

ـ هل يحتاج الرئيس المنبوذ لها من أجل ترتيب أوراقه والبدء في مناورة جديدة تطيل من عمره السياسي

ـ هل يحتاج الرئيس الممسوخ لهذه الفترة من أجل إرضاء غروره وتلميع اسمه والخروج بماء الوجه

ـ وبإمكان كل قارئ أن يضيف سببا حسب قراءته السياسية الخاصة ..

مناقشات كثيرة تدور في أروقة الوطن وكلها تصب في بحر واحد وهو التخوف من الخيانة ونقض العهود وخاصة من رجل التصقت به على مدى تاريخه الممسوخ صفات مذمومة جمة منها الغدر والمكر وتميز طوال فترة حكمه بالعيش على الدسائس والكذب ويقتات من تأجيج النزاعات بين أبناء الوطن سياسيا وقبليا ويشرب من حوض الخصومات وخلق الإشكالات المتعددة وصنع الأزمات المتوقدة دون وهن ولا هوادة !!

وبعدين معك يا علي .. ألم تكفك 33 عاما وأنت حاكمنا المتوج على الأكتاف .. 33 عاما ثلثاها عجاف في عجاف ! ألم يكفك ما أخذت ونهبت ؟! ما الذي ستستفيده من زيادة شهر واحد أيها الماكر الجاحد ؟! ما الذي يدور في رأسك وأي طبخة جديدة تطبخها لشباب الثورة وبأي سم زعاف قد حشوتها .. لا شي مستبعد عليك يا عم علي .. فالعيب صديقك واللوم شقيقك والشر قرينك والشيطان تلميذك .. وكيف لا نخشى سوء تدبيرك وأنت قد حزت في قصرك أشهر طباخي وجبات الدسائس والمكر ! أسماء مشهورة في عالم الكبسة والمندي .. سيد الرشوش والسلته عبده الجندي .. وأستاذ السلطات والشطة سلطان البركاني .. وخبير اللحم على الحجر المعلم أحمد بن دغر .. ويضاف للقائمة ملوك أسياخ الكباب والمشويات .. دويد ومعياد وعارف وعباد .. وأسياد التحلية والعصائر الصوفي و الشامي وياسر .. وخبراء إعداد المائدة أصحاب اللمسات الفنية الراعي وشركاءه .. والمنادي للحضور صاحب الصوت الجهور الخطيب الكبير في ميدان التحرير .. ولديك عدد غير قليل من الجرسونات وعمال القمامات يلبون الطلبات دون كلل ولا ملل شعارهم الدائم : قال لي سيدي لا ترجع .. قدام قدام .. يلملمون قذارتك وينظفون أوساخك ويرددون على مسامعك دائما : كله يا أفندم تمام ..

فأي ترياق نشربه لنتخلص من سمومك الجارية في عروقنا الدامية ؟! ماذا تريد ؟! مبادرة الخليج رفضت التوقيع عليها بحجج واهية لا يقبلها عقل رجل يحبو في عالم السياسة ..أتخشى حدوث انقلاب عسكري إذا سافرت للرياض !! أفي عينيك رمد أم ضعف بصيرة !! أما ترى هذا الانقلاب الشعبي عليك في كل مكان !! وأتساءل كثيرا هل هناك فرق من وجهة نظرك الأحول بين توقيعك باسم رئيس الجمهورية وتوقيعك كرئيس للمؤتمر الشعبي العام ؟! أم أنك في الأولى تمثل نفسك وأسرتك وما يختص بك فقط بينما في الثانية تمثل كل ما يخص الحزب الحاكم من أعضاء وممتلكات ووظائف وغيرها وستطبق بنود المبادرة على الجميع فلا يلحق بهم أي مساس ومحاكمات .. ما الذي تنتظره أن ينقذك وأنت تسعى لكسب مزيد من الوقت ؟! هل تظن لحظة أنك ستبقى حاكما لنا بعد إراقة الدماء .. لا تحلم بها بعد اليوم فإننا لن نقبل أن يكون رئيسنا كذابا .. سفاحا .. مذبذبا .. عربيدا .. فاحشا متفحشا .. لعانا طعانا .. ستضيق عليكم الأرض بنا رحبت .. وإن لم تسجنوا وتعاقبوا فيكفينا عقابا لكم نظرة الازدراء والاحتقار في عين كل جيل قادم حينما يتعلم في مدارسه عن اسواء فترة حكم شهدها تاريخ اليمن من كل النواحي .. وسيقرأ أسمائكم المذمومة ويرى صوركم المشئومة ضمن هذه النخبة التي عاثت في الأرض فسادا .. وسيعجب كيف صبر الناس عليكم ! وسيعجب أكثر حينما يقرأ عن البطولات في الساحات .. لقد سقط الطغاة بكلمات عن بقين ممزوجة بإرادة لا تلين (( الشعب يريد إسقاط النظام )) ومع قرع الجرس سيغلق كتابه وهو يردد : لكل ظالم نهاية..

ألا لعنة الله على الظالمين !


في الثلاثاء 03 مايو 2011 08:39:52 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
http://marebpress.com
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://marebpress.com/articles.php?id=