عبدالرحمن الراشد
اليمن قبل أن يتشقق
عبدالرحمن الراشد
نشر منذ : 7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام | الخميس 04 مارس - آذار 2010 05:14 م

كانت هناك دولة اسمها جمهورية اليمن الديمقراطي الشعبي، دامت ثلاثة وعشرين عاما تقريبا، وبعد الوحدة أصبحت مجرد ملحق باليمن الكبير في مطلع التسعينات. واليوم تتحرك قوى مختلفة تطالب بإعادة الانفصال وإلغاء كل ما جرى في العقد ونصف الماضي. هذا ما يسمى اليوم بالحراك الجنوبي. وقد لا يحقق الحراكيون شيئا من مطالبهم الكبرى، وينجو اليمن موحدا، لكن أهون النتائج أن الحراك سيسبب صداعا هائلا لصنعاء وقيادتها السياسية. وهناك احتمالات عديدة أخرى أسوأ من ذلك خاصة فشل الحسم العسكري مع المتمردين الحوثيين والاكتفاء بهدنة لن تطول، ثم إن هناك تنظيم القاعدة الذي زرع رجاله وأفكاره واحتل شقا من الشمال، وها هي طلائع الأميركيين تصل لملاحقته بغض النظر عن الثمن الذي ستكلف الحرب أصدقاءهم في صنعاء. وضع خطير يواجه صنعاء قد يدوم لعامين أو أكثر، خلاله سيسير المتلملون في الجنوب وراء المتمردين.

أما لماذا تحرك الجنوبيون الآن فالسبب يكمن في التوقيت مع نجاح الحوثيين في إشعال الفوضى شمالا، لكن التململ الجنوبي فعليا له أكثر من عامين يكبر بلا أدنى اهتمام من الجانب الرسمي. اليوم الرغبة في الانفصال قد لا تكون عارمة عند الجنوبيين، وهو حتى الآن مجرد حراك لا حركة مطالبها محدودة، وبالتالي يمكن الاستماع إليها ومعالجتها. لكن تخطئ القيادة اليمنية بتجاهلها الحراك، أو الاكتفاء ببيع الجنوبيين وعودا باهتة مثل الحوار المشترك، أو تعيين بضعة سياسيين من أجل إرضائهم، وإهمال مطالبهم الأساسية.

المشكلة في نظر أبناء الجمهورية السابقة أن صنعاء، عدا أنها قامت بطرد آلاف العسكريين والمدنيين من وظائفهم، أهملت كامل المنطقة التي ازداد فقرها. ويقول معارض آخر إن القيادة السياسية منعت المستثمرين اليمنيين في الخارج من أن يستثمروا في مناطقهم الجنوبية، وأنها وأدت مشروع ميناء عدن الحر، وحالت دون عودة الفارين بعد الحرب الماضية، وحرمت على العائدين، الذين صفحت عنهم، العمل السياسي، وغيره من الشكاوى المتنوعة.

وعلى الرغم من أن هناك سياسيين معارضين في الخارج ركبوا حديثا قطار المعارضة، فإن التحدي الذي يواجه الحكومة اليمنية موجود في داخل البلاد، حيث تنمو الحركة كل يوم، والخشية أن يصل اليمن إلى نقطة صدام وانفصال لا يستطيع أحد المساعدة على تضميده. فاليمن بلد كبير المساحة وإذا كان هناك شعور عام بالرغبة في الطلاق لن تستطيع القوات المسلحة فرض وصايتها على أهل هذا الجزء من اليمن الذي كان إلى سنوات قليلة دولة كاملة.

والجنوب في الحقيقة شريك أساسا في الوحدة، ففي المكلا الجنوبية قبلت القيادة الجنوبية، حينها علي سالم البيض بفكرة توحيد عدن مع صنعاء. وجاء ذلك في ظروف موائمة بسبب تهاوي الاتحاد السوفياتي الذي كان السند الأول للحكومة الماركسية في الجنوب. ومع أن العلاقة انحرفت نحو الحرب، إلا أن الجنوبيين قبلوا برئاسة علي عبد الله صالح أخيرا الذي اجتهد كثيرا في منحهم وعودا بدمجهم في الدولة، ووعدهم بتنمية شاملة، تنمية لم تحدث أبدا. لكن المشكلة فعليا لا تخص الجنوب فاليمن بعمومه يعاني من سوء التنمية وسوء الإدارة وليس أمرا خاصا بمنطقة عن أخرى. أمر يعلمه كثير من الجنوبيين، وبالتالي فإن مساعدة اليمن على إيقافه على قديمه يعني الكثير لكل البلاد ووحدته وإنقاذ المنطقة لا اليمن فقط. من أجل ذلك على الحكومة في صنعاء الاستماع جيدا للذين ينتقدونها في الجنوب بدلا من مواجهتهم طالما أن مطالبهم تنموية لا انفصالية.

alrashed@asharqalawsat.com

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 19
    • 1) » مطالبنا سياسيه وليست تنمويه
      حسين عمر مشكله الجنوب سياسيه با امتياز وعلى الذين يتابعون الشان اليمني تحري الدقه فيما يكتبون ويعلمون ان العالم اصبح قريه صغير
      لايستطيع احد مهما بلغت امكاناته التغطيه على هذه الحقيقه
      على العموم مطالب ابناء الجنوب ساتستمر لكن اشك ان تستمر احتجاجاتهم سلميه للابد واذا اشتعلت هذه المره حرب اعتقد ان ساتحرق الاخضر واليابس وكما قال ((الاحمق المطاع))ساتكون من باب الى باب وطاقه الى طاقه
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 2) » الكاتب حقود
      اليماني الاصيل اسنغرب من هذا المسمي نفسه كاتب !!!
      كيف تنشرون له يامارب برس!!!!!!!
      انا ضد الحكومه / ولكن هذا الكاتب لايعجبني انتقاده للحكومه !!!! يسيء لليمن ياعباد الله تفحصوا المقال واحكموا!!
      من خلال مقاله ينبش عن اشياء دفنت من زمن!!! وكاْنه كمن يصب الزيت على النار!!
      ملاحظاتي على المقال اعلاه:
      يقول كانت هناك دوله!! حتى مايعرف اسمها الحقيقي!!! اصبحت مجرد (ملحق)!!!
      بقول هماك تنظيم القاعده وقد احتل شقا من الشمال!!! اين بالضبط ؟؟؟ ماادري اين يقصد؟؟؟
      ويقول هاهي طلائع الامريكان تصل لملاحقته!!!! لكي يؤلب الشعب اكثر واكثر مفتكر ان الامريكان سيرحب بهم مثلما مرحب بهم في بلاد الحرمين ويستقبلون بالرقصات بالسيوف النجديه!!!!
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 3) » الحقيقة المرة
      عميد المغتربين شكرا على التحليل للاحداث والاوضاع في اليمن والتخوف من المستقبل في حالة ان تركب السلطة جواد التجبر ومحاولة اذلال الحق المسلوب .نرجو من السلطة تحكيم العقل والعدل حتى في توزيع الظلم ان وجب الظلم وان تنظر حولها للدول الشقيقة لما وصلت اليه من امن وامان وتقدم وهنا لانحسد اشقائنا ولكن نلوم فساد حكومتنا التى جعلتنانكره يمنيتنا ولكن ليس اصلنا.
      حقيقة كل تقدم وكل رخاء هو نتاج الامن والامان وهما مفقودان في بلدي !!!
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 4) » اصبت الجرح
      طائر جريح الأستاذ عبدالرحمن الراشد صحفي متمرس وقد أصاب حين شخص الأزمة اليمنية في مقالات عديدة.وقد اصاب الجرح حين شخص المشكلة الجنوبية والتي تكمن بأن الدولة تتجاهل مطالب الجنوبين، مع أن الوضع يزداد تأزماأو أن هناك من يزين لفخامة الرئيس بأن الحراك مجموعة من المرتزقة التي يمكن اسكاتها ببعض المناصب هتا أو هناك، ناسين معاناة المواطن البسيط والمهمشين والعديد من الشباب العاطلين عن اليمن فهؤلا هم لب الحراك، وعدم الاعتراف او الحوار مع الحراك سيؤدي إلى تفاقم الأزمة بحيث يصعب السيطرة عليها فيما بعد ، لأن المجموعات التي تعتمد عليها الدولة في الجنوب أو تزين بان الحراك مجموعة أفراد أو حتى الشخصيات السياسية الجنوبية المعروفة لن تستطيع السيطرة على جيل الحراك المكون من الشباب والفقراء والعاطلين عن العمل.
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 5) » رأي
      واحد مقال كتب في عجاله بل أحسب أن الكتب اختطه واقفاً...أو لعله بقلم أحد معاوني الكاتب ولم يتسع الوقت للراشد أن يراجعه. فالمقال سطحي جداً ومليئ بمعلومات مغلوطه، بدءاً من إسم الدولة جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية.الى أن يقول أنها أصبحت مجرد ملحق باليمن الكبير. ولعل الرأي الوحيد الذي فيه وجاهة هو أن الجنوبيين يحتاجون لأكثر من الوعود الباهتة أو الإرضاء بتعيين بضعة سياسيين.
      لكن المشكة ليست في طرد آلاف العسكريين والمدنيين من وظائفهم، فهؤلاء قاموا بمحاولة إنقلابية وفي بلد آخر كانوا سيحاكمون عسكرياً ويعدمون. أما أن المنطقة أهملت بكاملها فلا أدري على أي تقرير تقييمي بني هذا الحكم. وأما زيادة الفقر فهذا ما أصاب كل اليمن ولأسباب معروفه، منها كلفة الوحدة ومنها حرب الإنفصال التي دعمها النظام السعودي ومنها طرد مليون مغترب من السعودية ومنها محاربة السعودية لكل جهد لبناء دوله في اليمن.
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 6) » رأي بقيه
      واحد ثم يأتي موضوع منع المستثمرين اليمنيين في الخارج من أن يستثمروا في مناطقهم الجنوبية، والواقع أن هذا المنع كان سعودياً ونأمل أن ينتهي، وأما ميناء عدن الحر فالميناء شغال لكن التوقعات منه كبيره وهي مبنيه على ماضي هذا الميناء أيام بريطانيا العظمى عندما كان مركزاً لإعادة تزويد السفن البخارية بالفحم وأنتهى بإنتهائها. وكان في زمن لم يكن لدول الجوار موانئ تذكر. اليوم نهضت موانئ عديده في المنطقة أقربها صلاله وجبوتي وجده. أما الفارين فكل مافي الأمر أن لهم مرتبات من المملكة ومتى ماقطعت فإنهم سيعودون الى وطنهم وأهلاً وسهلاً بهم للعمل السياسي وغيره.
      ثم أعجب ما في المقال القول أن هناك وصايه على الجنوب متجاهلاً أن الوحده تمت بإتفاقية وقعها الطرفان برضاهما وبدستور استفتي عليه اليمنيون كلهم. أما الدولة الكاملة التي كانت قبل الوحدة فلم تستمر سوى 23 سنه. وقبلها تاريخ موحد لآلاف السنين.
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 7) » رأي أخير
      واحد وأخيراً فإن الوحدة لم تكن فكره خطرت لعلي سالم أثناء جوله على شاطئ المكلا بل سبقها إتفاقات ولجان منذ عام 1970 وكانت بالنسبة له مخرج بعد إنهيار الإتحاد السوفيتي..الحليف الذي كان يصرف على الدولة الجنوبية... وبديل عن تقاتل الرفاق بينهم البين خصوصاً أن أحداث يناير 86 لم يكن قد مضى عليها سوى 4 سنوات ولم تجف دمائها بعد.
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 8) » من يسمع
      ابن اليمن السعيد كلام منطقي وتحليل رائع بس من اللي يفهم تجار الحروب والازمات سوف لن يرضيهم لانهم بأختصار أناس فقدوا انسانيتهم ولايعيشون الا وسط الدماء البريئة حفظ الله اليمن واهلها
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 9) » تغيير كبير
      العريقي أول مرة أقرأ لهذا الر جل كلام عقلاني نوعا ما والا فكتاباته عن اليمن كلها سخرية واستهزاء .. عالم السياسة لا مبدأ ولا دين له... شيئ عجيب.!
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 10) » نعم
      ساكن الوادي مع الراشد في تحكيم العقل وتحقيق المطالب بعيدا عن الوعود الباهتة
      ثم العدل
      فالعدل أساس بناء الشعوب
      هكذا درسنا
      وبعد ذلك من لم يخضع، يُخضّع  
      7 سنوات و 9 أشهر و 9 أيام    
    • 11) » المقال نصيحه للشمال
      عبدالعزيز الحدي الكاتب السعودي وجه نصيحه في مقاله للشمال بأن الجنوب لا يمكن إخضاعه بالقوه المسلحه !!

      المقال يبين للمتابع بإن المثقفين العرب أصبحوا أكثر أدراكا لما يجري على أرض الجنوب ـ ـ

      وأن لديه قضيه لم يعد هناك ثم فارق بينها وبين القضيه الفلسطينيه ـ ـ

      فهل سيستمع الشمال لنصائح العقلاء ؟؟

      أم أن مشهد صدام حسين سيتكرر ؟

      سلامي ـ ـ
      7 سنوات و 9 أشهر و 8 أيام    
    • 12) » اتركونالحالنا
      بعارين الجزيرة ان الحقيقة المرة التي لايطيقها بعارين اجزيرة هو ان تبقى اليمن على حاله من التخلف التي كانت تعيشة قبل ثورة سبتمبر الخالدة وهل تناسيتم من كان يقوم بدعم فلول المرتزقة لمحاربة الثورة اليمنيةخلال سنوات عجاف هل نسيتم من اغتال ابراهيم الحمدي
      انهم الاعداء التاريخيين لليمن الدين لايروق لهم ان ترتفع هامات اليمن الى الاعلى
      ان شرفاء اليمن لن ينسو الاعمال الدنية بحق خيرات ابنائها
      ستظل وصمة عار في جبين الاعداء ومن لف حولهم من المرتزقة الدين يستلمون الجنيهات الدهب ويبيعون مقابل حفنة من الجنيهات والمثقفون يدركون دلك والراشد يعرف الحقيقةوكدا القصيبي وكل المثقفين ثقافة البعران
      7 سنوات و 9 أشهر و 8 أيام    
    • 13) » message
      ahmed hamed اليمن مش بحاجه الى توماس فريد مان ولا لعبد الرحمن الراشد لتشخيص الازمه اليمنيه الخانقه التي تعصف بالبلاد والعباد,,,,
      مشروع التوريث استحوذ على امكانيات الدوله وتجييش القيادات الحكوميه بطول البلاد وعرضها لترتيب عملية التوريث هي التي اوصلت البلاد الى ما وصلت اليه الان,,,, ثقافة الحقد والكراهيه تتزايد في نفوسا ابناء الجنوب وشعورهم ازاء مشروع التوريث هو حصر السلطه بيد الشماليين,,,
      والبحث الان عن هويه وكيان جديد يضمن لابناء الجنوب عيش كريم ولقمه هادئه ,,,, اصبحت امر واقع لا تراجع عنها بنظر ابناء الجنوب العربي,,, وبالاخير للاسف الشديه لا مشروع توريث لسنحان نجح ولا مشروع وحدوي,, وللاسف الان مش تشطير وبس ,,,تفتت حاصل بعموم البلاد ,,تشرذم وتذمر,,,والحل بالتغيير الى حكم برلماني ,,,,....
      7 سنوات و 9 أشهر و 8 أيام    
    • 14) » كاتب ماجور
      مسلم يحترق علي امته ومن ينتضر ان يسمع ويري ويقرا لعبد الرحمن الراشد الذي باع المبادئ فهو صحفي ماجور وان كان من ابناء الحرمين فلماذا لايتحدث عن دولته التي بها مليون امير والتي قتلت ابناء اليمن وشردتهم وقتلتهم في خميس مشيط احرقتهم بالنار وعن حقوق الانسان المسلوبه في السعودية بلد المليون امير
      وهم الذين قتلوا ابناء صعده ثم ذهبوا ليدفعوا الاموال للمرتزقه من ابناء اليمن ومشائخهم
      7 سنوات و 9 أشهر و 8 أيام    
    • 15) » استثمار الجنوبيون في بلادهم
      بن عفرير استثمر بعض الجنوبين المغتربين في عدن وحضرموت بعد ان استنفذوا ثلث او نصف استثمارتهم في استرضاء الفساد لاعتقادهم بان نشاط اقتصادي منتضر سيعوضهم عن عمليات الاسترضاء..بعد حرب 94 لم تشهد مناطقهم نشاط اقتصادي يمكنهم من استعادة استثماراتهم بل على العكس نجدالاستثمار العقاري في عدن وحضرموت راكد كليا ولا يمكنه استعادة راس المال ولا بعد 100سنة عكس العقار في مركز الدولة فقط يحقق شي من الربح
      عناصر الفساد يسيطر على مراكز مهمة في الدولة والاستثمارلا يستطيع تحقيق مصلحة الابتاحالفه مع مراكز الفسادوالوساطة والجنوبيون فقدوا معاريفهم واقاربهم في الدولة وبالتالي فقدان نفوذ كلي.
      كما ان الراسمال الجنوبي السابق اممت ممتلكات وعقاراته ووكالاته التجارية والخدمية ولم تعد له والدولة الجنوبية جعلت جبال واراضي وما تحت الارض وما فوقها في الجنوب ملك الدولة واصبح بعد94 ملكا لسيطرة الفاسدين وهم يشغلون مراكز تخاذالقرار
      7 سنوات و 9 أشهر و 8 أيام    
    • 16) » أمة الحوثي خارجة على القانون
      أبو خالد تعليقا على المقال وكاتب المقال .. وردا على مسلم يحترق على امته رقم 41 .

      اولا : الكاتب معروف رئيس تحرير سابق ورئيس قناة اخباريه حليا وله باع في هذا المجال وكعربي يهمه.. اصلاح ذات البين بين الفرقاء المختلفين والمتخاصمين في كل الوطن العربي وليس في اليمن فقط . وكان جرئ في طرحه للشأن اليمني .

      وحاول أن يعلاج مشكلة اليمن من وجهة نظره .. قبل أن تتفاقم وادلى بدوله فأن أصاب فله أجران وان اخطا فله اجر سعيه .
      ولماذا التنكر لذلك ؟!.
      ثانيا: نقول للاخ الذي يحترق غلى أمته ؟! منهم أمتك ؟ هل هي العصابة الحوثية . هذه عصابة خارجة على الأمةوخارجه على النظام والقانون في بلدها .. ومعتدية على الجيران . وماهو جزاء المعتدي من وجهة نظرك ؟.
      اما السعودية بلد مليون أمير حسب قولك فهي مدافعة عن ارضها وليست معتديه .
      أما أن يكون بها مليون أمير فما يضيرك من ذلك!.
      قال الرسول الكريم : تزاوجوا توالدو اباهي بكم الأمم يوم القيامة .
      7 سنوات و 9 أشهر و 8 أيام    
    • 17) » من هو الراشد
      ابو خليل الهاشمي الراشد هو كاتب ليبرالي علماني سعودي من المتأمركين العرب كتاب المارينز,يكتب عن اليمن وثقافتة قليلة ولايفقه عنها الاالنزر اليسير ومقالاته كلها تدل على انه يريدان يرسم صورة لليمن انها منهارة وان القاعدة منتشرة في مناطق كثيرة وهذا جهل مطبق وينطبق عليه وامثاله من الكتاب السعوديين المثل العربي رمتني بداءها وانسلت فالسعودية هي مركز الفكر القاعدي والوهابي المتشدد وابرز قيادات القاعدة جاءت من السعوديةواماكثير من الشباب اليمني فمغرر بهم والسعودية هي من نشرت وتنشر هذا الفكر في الدول العربية والعالم وتدعمه بالغالي والنفيس,واما قولهان اليمن جنوب وشمال فنحن نقولها كتمييزللجهات وليس مناطقيةكمايقولها الحراك العنصري ومن وراءه كاتب الماريز الغبي,يتحدث عن اليمن وكانه الوصي علينا ولايقدم حلولا بل يردد افكارهالخاصة المستمدة من خيالاته ومما يسمعه من قنوات او اشخاص لايعرفون عن اليمن الا القليل القليل.
      7 سنوات و 9 أشهر و 7 أيام    
    • 18) » واليوم بدع جديدة للحقد ...
      جنوبي نار نعم منذ امس واليوم زادت فقد ظهرت بدعة جديدة لحقد هذه الحكومة فقد نزل منشور بسحب كل الوظائف الاحلال والجديدة الى صنعاء حتى تجعل الخريجين خاليين الوفاض وخصوصاً ابناء الجنوب دون وظائف يسحبون في بحر البطالة فلا نامت اعين الجبناء ....
      7 سنوات و 9 أشهر و 7 أيام    
    • 19) » الى جنوبي نار
      محمد العدني الى رقم 18 جنوبي نار وفي الادق ضرارانتم مصدر الحقد وامه وابيه ان سفهاء الضليعه يرتعوا في الضالع لقد قمنا باجثتات كل حركوشي من عدن ماعدى بعض فئران ياخدوا جناح الليل ليكتبوا احقادهم لكن سنصفيهم اعملوا مثلنا وبايقع خير مايستويش اشتي لحمه من كبشي واشتي كبشي يمشي اذا تريدوا وظائف ادبحوا الكباش الحراكيش
      7 سنوات و 9 أشهر و 6 أيام    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية